اقتصاد

شركات النفط الأمريكية تتحدى هيمنة "أوبك" على سوق النفط

عدن بوست
مصدر الخبر / عدن بوست

تستعد الولايات المتحدة لتصدير شحنتي نفط خام من ماركة “Mars” و”Southern Green Canyon” إلى عملاء في آسيا، مستفيدة من قدرته التنافسية أمام مثيلاتها من عمان والسعودية.

وكان اتفاق تقليص إنتاج النفط بمقدار 1.8 مليون برميل يوميا، والذي توصل إليه منتجون من داخل “أوبك” وخارجها، في نهاية نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، قد أدى إلى انتعاش أسعار النفط، لاسيما النفط المستخرج في الخليج العربي، والذي تحمل منتجوه الجزء الأكبر من هذا التخفيض.   

في حين، لم ينمو سعر الخام الأمريكي بنفس وتيرة زيادة سعر النفط المستخرج في الشرق الأوسط، ويرجع ذلك لزيادة أنشطة الحفر في الولايات المتحدة، ومنح الخام الأمريكي سعرا منافسا في السوق الآسيوية.

وأوضح، نفين جاكس، المحلل بشركة الطاقة “Energy Aspects”، أن مؤشر الربحية لماركتي “Mars” و”Southern Green Canyon”، المستخرجتين في خليج المكسيك، ارتفع بفضل انتعاش أسعار النفط، والمفاجئ أن سعرهما أصبح أرخص من مثيلاتهما المستخرجتين في عمان والسعودية.

وأضاف أن المشترين في آسيا بدأوا بشراء النفط الثقيل من الولايات المتحدة، بسبب شح الإمدادات من بلدان أخرى، إلى جانب أن النفط من ماركتي Mars” و”Southern Green Canyon” تم تداوله في الآونة الأخيرة بأسعار منافسة في البورصات الأمريكية، نظرا لصعوبة تكريره لاحتوائه نسبة عالية من الكبريت.

وتعد أسواق النفط في آسيا أسواقا تقليدية للنفط المستخرج في منطقة الخليج العربي، الذي طالما عرف بجودته وميزته التنافسية العاليتين.

المصدر: “فيستي”     

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من موقع عدن بوست

أضف تعليقـك