اقتصاد

(حصري) انهيار الريال يعود في صنعاء والمصارف تغلق أبوابها في وجه الحوثي رغم التهديدات

يمن مونيتور
مصدر الخبر / يمن مونيتور

يمن مونيتور/صنعاء/خاص:أغلقت معظم المصارف اليمنية محلاتها اليوم الخميس إثر عودة هبوط للريال اليمني أمام العملات الصعبة وبعد القرارات المجحفة بحق الصرافين من قبل جماعة الحوثي المطالبة بتوقيف بيع العملات الصعبة للتجار.وأوضح مصرفي لـ”يمن مونيتور” فضل عدم الكشف عن هويته: تم إطلاق تهديدات متواصلة من قبل (الحوثيين) بإغلاق محلاتنا بالشمع الأحمر إذا قمنا بمزاولة المهنة البيع والشراء وممارسة عملنا إن لم نلتزم بالأسعار التي تفرضها الجماعة علينا كما يقوم به مصارف الكريمي التي تخضع للجماعة في تحديد سعر بيع وشراء العملات الصعبة.مضيفاً: الريال اليوم يشهد اضطراباً واضحاً أمام العملة الصعبة حيث سجل اليوم  ٣٤٤ ريال يمني مقابل الدولار الواحد وكان سجل (320 ريال) اليومين الماضيين، و وصل الريال السعودي إلى  88 ريال بدلاً من (82 ريال) في تعاملات المحلات التجارية أما في السوق السوداء فقد وصل إلى ٩٠ ريال.وكشفت وثيقة فرضتها جماعة الحوثي على التجار ورؤساء الجمعيات والجهات البنكية، حصل “يمن مونيتور” على نسخه منها إجراءات لوقف انهيار الريال اليمني من ثمان بنود تمثلت في توقيف شراء الدولار من قبل مستوردي القمح والدقيق وتجار النفط والاتصالات وتجار التبغ لفترة ثلاثين يوماً وذلك بإلزام الصرافين بعدم البيع لهم، وتقليص سقوفات الاستيراد خلال أسبوع.ويعيش الريال اليمني تدهور مستمر غير مسبوق منذ سيطرة الحوثيين على العاصمة صنعاء في سبتمبر/ أيلول عام 2014، وتوقف تصدير النفط، الذي تشكل إيراداته 70% من دخل البلاد، مع توقف المساعدات الخارجية والاستثمارات الأجنبية والسياحة.وعلم (يمن مونيتور) من مصادر خاصة، قيام وزارة الصناعة والتجارة (الواقعة تحت سيطرة جماعة الحوثي) بتهديد 3510 تاجر جملة بالسجن في حالة استمرارهم مخالفة الأسعار، ما دفع تجار الجملة والتجزئة للمواد الغذائية بالتهديد بإغلاق محلاتهم التجارية ووقف عملية البيع والشراء في حالة استمرار مطالبتها بتحديد تسعيرة ثابتة في ظل توقف عملية الاستيراد، نتيجة الحرب التي فرضتها الجماعة على البلاد.وارتفع سعر كيس القمح -خمسين كيلو إلى 7.500 ريال، فيما بلغ سعر كيس الأرز حوالى 13.500ألف ريال، وارتفعت سعر اسطوانه الغاز إلى 4000 ريال و الجالون البنزين حوالى 5.500 ريال.-حسب تُجار بيع التجزئة تحدثوا لـ”يمن مونيتور” أمس الأربعاء. 

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من يمن مونيتور

أضف تعليقـك