تقارير

مقاومة ذي ناعم البيضاء.. الجبهة المنسية "حوار خاص مع قائد مقاومة ذي ناعم "

صحيفة الامناء
مصدر الخبر / صحيفة الامناء

 

رغم اعتراف الحوثي ضمنياً بهزيمته فيها لا تزال مقاومة ذي ناعم في البيضاء وسط اليمن تقاتل المليشيا بأسلحتها الشخصية وما تغنمه إثر تحريرها لمواقع الانقلابيين.

 

حوار مع قائد مقاومة ذي ناعم بمحافظة البيضاء الشيخ القَبَلي أبو جبر الغُنيمي ومناقشته أبرز المستجدات الميدانية وكذلك على الصعيد الإنساني والسياسي.

 

حاوره : عمر محمد حسن 

 

*  مرحباً فيك شيخ غنيمي على موقع اليمن الالكتروني .

** أهلاً وسهلاً فيك أخي عمر ونحيي جهودك وجهود الإعلام الحر في نقلكم أخبار الجبهات وتلمسكم أحوال المقاتلين والوضع الميداني عموماً ..

* قبل أن نتحدث عن طبيعة الوضع القتالي في البيضاء.. ما الذي تمثله جبهة ذي ناعم التي تقودها أنت شيخ غنيمي عسكرياً واستراتيجاً ؟!

** جبهة ذي ناعم تبدو منسية رغم أهميتها،  قلتُ منسية لأن كثير من الناس لا يعلمون عنها إلا الشيء القليل وقد لا يعلمون عنها تماماً وهذا بفعل تزاحم المعارك وتعدد المواجهات بأنحاء الجمهورية من جهة،  وتناسيها من قبل الشرعية والتحالف العربي من جهة أخرى.

جبهة ذي ناعم التي قال عنها زعيم المليشيات عبدالملك الحوثي بأنها أرض سُنية يصعب تركيع أهلها بالقوة وبالمال معاً ،  هو لم يطلق هذه العبارة من فراغ ، لأن رجال هذه المديرية معروفون في التاريخ اليمني ،  مديرية ذي ناعم تتوسط محافظة البيضاء وتعد خط إمداد الحوثيين لباقي المديريات في المحافظة ومحافظات أخرى تحت سيطرتهم  .

أيضاً أهمية جبهة ذي ناعم أنها تُعتبر صمام أمان محافظة البيضاء التي تتوسط المحافظات الشرقية بالمحافظات الغربية وكذلك تُمثل الشريان الوحيد المغذي لمركز المحافظة ومديريات أخرى كالزاهر ومكيراس ومركز المحافظة،  أضف إلى ذلك أن أهميتها جغرافياً تقع إلى الشمال الشرقي من محافظة شبوة وإلى الجنوب من محافظة لحج.

ونظراً  للأهمية الاستراتيجية التي يدركها العدو لهذه المديرية راح يستحدث  أكثر من”50″ موقعاً بما فيه مواقع عباس والمُختبي  ومنعوض و كعواش والخرجة وهضبة مُباح وعشرات المواقع الأخرى مما جعل من هذه المواقع صيداً ثميناً للمقاومة من خلال الهجوم المباغت على العدو والذي يسقط معه في كل هجوم عدد كبير من قتلاه ،  كون العمليات تجري على مسافة صفر فيما تستميت المليشيات بالتمسك بهذه المديرية كونها خط إمدادها الوحيد.

* أنت ذكرت أن جبهتكم ذي ناعم منسية…  ألا يوجد هناك دعم من الشرعية والتحالف العربي؟!

**  للأسف الشديد نواجه العدو الحوثي،  بجهود ذاتية وبأسلحة شخصية ، ،  ورغم هذا استطعنا أن نواجه مليشيات الحوثي والمخلوع صالح رغم فارق التسليح وللعام الثالث على التوالي أوقعنا للعدو خسائر فادحة في الأرواح والعتاد العسكري مما يجعل جبهة ذي ناعم أقوى الجبهات على الإطلاق من حيث ارتفاع عدد القتلى والجرحى في صفوف المليشيا لسلوكنا طريقة حرب الاستنزاف الذي خسر معها العدو أغلب قياداته وفقد الكثير من مقاتليه.

*  قلت اغلب قيادات الحوثيين قُتلوا في هذه الجبهة..  جبهة ذي ناعم ؟!!

**  نعم، من أبرز قيادات المليشيا قتلت في مديرية ذي ناعم.

*  ممكن تذكر أسماء أبرز قتلى المليشيا في جبهتكم ذي ناعم ؟؟

** بالتأكيد..  أبرز قتلى الحوثيين بجبهة ذي ناعم ؛ أبو أحمد نواف الكحلاني القائد العسكري للحوثيين بمحافظة البيضاء و ابو زيد العابد ضابط كبير بالتوجيه المعنوي ؛ ومجاهد الرباش أركان حرب اللواء 26 حرس جمهوري وناجي السريحي عقيد بالحرس الجمهوري وعشرات القيادات البارزة للمليشيات.

 

* بالعودة إلى قضية الدعم .. انت قلت انكم تواجهون العدو باسلحتكم الشخصية ؟؟

**  نعم نقاتل المليشيا بسلاحنا الشخصي وديوننا تجاوزت الـ”50″ مليون،  وليس هناك دعم رغم اعتراف الحوثي بهزيمته في المديرية التي تعد خط إمداده الوحيدة للعديد من المديريات والمحافظات الأخرى،،  بأن جبهة ذي ناعم تفتقر إلى أدنى مقومات المعركة وهذا ما لم تجده القبائل من محافظ المحافظة كونه لا يُدعم من قبل الشرعية بحسب تعبير القيسي محافظ البيضاء نفسه.

إذن معركتنا في ذي ناعم بمحافظة البيضاء بأمس بحاجة إلى الدعم بالمال والسلاح اللازمين كونها لم تتلق أي دعم يذكر من أي جهة باستثناء دعم محدود من قبل قوات التحالف عن طريق القائد العسكري للتحالف اللواء ناصر المشبب إبان وجوه بعدن والمتمثلة بأربعة سيارات نوع (شاص) وسيارة نوع (هيلوكس) و(100) ألف طلقة كلاشنكوف و(5) معدلات رشاشة و(2) قاذفات (RBG) بالإضافة إلى تدريب (200) فرد من أفرادنا بقاعدة العند الجوية وتسليحهم ؛ إلا أن هذا الدعم كان بداية المعركة مع غياب للطيران والذي سبق أن نفذ عدد من الغارات في ذي ناعم بالتزامن مع دعم القائد المشبب لنا .

 

* متى اخر عملية نفذتموها بإسناد جوي ؟؟

**  آخر ضربة جوية لمقاتلات التحالف العربي شهدتها المديرية كانت قبل شهرين من الآن.

 

*  هل تقاتلون الانقلابيين بنفس الأسلحة التي يقاتلونكم بها ؟؟

** بالطبع لا،  فالمليشيات الحوثية وقوات الرئيس المخلوع تمتلك ترسانة أسلحة متطورة مقابل سلاح بسيط للمقاومة الشعبية وتتنوع أسلحتهم بين صواريخ كاتيوشا وآليات (BMB) و (B) 10 ومضادات طيران وأسلحة متوسطة وخفيفة ؛ فيما تتألف أسلحتنا من رشاشات 12/7 و 14/5 و (RBG) وكلاشنكوف أغلبها عُهد فيما بلغت ديون الجبهة أكثر من “50” مليون ريال يمني.

 

* تقاتلونهم بأسلحة شخصية مقابل أسلحتهم الثقيلة وتمكنتم من الصمود حتى هذه اللحظة ولا تزالون تقاتلون …  ما السر في ذلك ؟!

**  السر في مقاومة ذي ناعم يعود إلى مدى وعي الناس بأن الحوثي عامل هدم للفكر السُني جاء لقتل النفس وانتهاك العرض وسلب المال بفكره الشيعي التدميري،  الأمر الذي جعل أهالي وأبناء المديرية يتوحدون كقلب رجلٍ واحد في مواجهته،  وهذا الفعل اغاظ الحوثييين مما جعلهم يفجرون بيوت المواطنين بمختلف الأسلحة الفتاكة وتسبب في الأخير بنزوح كثير من الأهالي إلى محافظة يافع والبعض الأخر إلى عدن ومنهم من نزح إلى السعودية.

 

* هل ادرجت مقاومة البيضاء وبالتحديد جبهة ذي ناعم ضمن كشوفات الجيش الوطني ؟

** أنا ابو جبر الغنيمي وعدد من قبيلة ذي ناعم في صفوف قوات الجيش الوطني وتحديداً في صفوف اللواء (117) مشاه ميكا في محافظة مأرب ضمن كتيبة عسكرية مؤلفة من (280) فرداً تحمل اسم الكتيبة الخامسة ؛ إلا أن هذا الإنظمام لم يأتِ بالدعم للجبهة المنسية كما يحلو للكثيرين تسميتها ؛ فرواتب العسكريين لم تسلم لأفراد الكتيبة ويتعذر اللواء من مده لجبهة ذي ناعم بالذخيرة كون اللواء نفسه يعاني من غياب الدعم.

لا أخفيك اني ابدي قلقي ازاء سقوط كثير من أسماء أفراد الجيش الذين ينحدرون من ذي ناعم من سجلات الجيش الوطني مما تعذر استلام رواتبهم ؛ بالإضافة إلى حالة الإعراض عن صرف مرتبات جرحى الجيش والمقاومة والشهداء منهم ؛ فيما تغيب المنظمات الإغاثية عن ذي ناعم منذُ اجتياح الحوثيين للمديرية قبل عامين كون الحالة المأساوية للأهالي مزرية بالإضافة إلى عدم الاهتمام بجرحى ذي ناعم الذين يتخذون من منزل قائد الجبهة بمحافظة عدن مأوى  لهم والذين يزيد عددهم عن سبعين جريحاً.

يقاتل أبناء ذي ناعم لاستعادة شرعية الدولة المتمثلة بشرعية الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية،  نقاتل المليشيا لأنها انقلبت على الدولة وشرعية المؤسسات  ؛  نقاتل الحوثيين في ذي ناعم وسبق لنا أن قاتلناه في باب المندب نهاية العام قبل الماضي،  وأبناء ذي ناعم يقاتلون اليوم في صفوف الجيش الوطني في البقع وميدي وصرواح ونهم ؛ وسنقاتل الحوثيين على أي أرض وتحت أي سماء ومستعدين أيضاً على تأمين ذي ناعم بعد تحريرها ودعمنا بالسلاح تعني قيام قيامة العدو المجرم‘‘.

 

* في بداية حديثنا اشدت بشجاعة أبناء ذي ناعم وكفاحهم ضد الإماميين.. حدثنا عن أبرز مواقفهم؟؟

** خيراً،  سأحدثك عن آخر مواقفهم وهي عن محاولة المليشيا ترويضهم  واستمالتهم مقابل المال تارةً والتهديد تارةً أخرى ؛ تراها حققت المليشيا شيئاً ؟  لا لا.. فأبناء ذي ناعم  رفضوا الانصياع لوسائل الضغط والإغراء التي مارسها الحوثيون باستمرار على أبناء المديرية سوى كانوا مشايخ أو أناس عاديين ؛ لتكون بذلك هي المديرية الوحيدة التي لم يستطع العدو التأثير على أيٍ من أبنائها.

 

* لكنك تعرضت إلى أكثر من محاولة اغتيال في المديرية التي تسيطرون عليها ؟؟

**  انا أؤكد لك أن من يفعل ذلك ليسوا من أبناء المديرية،  وإنما جاؤوا للسكن فيها،،  هؤلاء هم من يتعاونون مع عدونا سواء في الوقوف خلف محاولة اغتيالي الأولى بنهاية ديسمبر من العام الماضي أو الأخرى في بداية شهر يناير الحالي مطلع هذا العام ؛ ولكي لا نظلم أحداً لا يزال البحث جارٍ عن كشف ملابسات الحوادث وأخذ الفاعلين الحقيقيين الذين يعتمد عليهم الحوثيون في تنفيذ هذه الجرائم .

 

* كم فقدت من أسرتك في معارك ذي ناعم ؟

**   قُدْتُّ جبهة ذي ناعم وهي الجبهة الأشد ضراوة ؛ وفقدت أربعة من أفراد أسرتي عقب تفجير المليشيات  لمنزلي يوم عرفة من العام الماضي،  وذلك انتقام الحوثيين مني عقب عمليات هجوم مباغت قمنا به على موقع للحوثيين راح ضحيتها أكثر من عشرين قتيلا حوثياً، وأعقبها عشرات الكمائن للمقاومة على مواقع المليشيات التي سقط معها أبرز قيادات الحوثيين فضلاً عن المئات من مقاتليهم.

*لو دُعمت جبهتكم.. هل تتعهدون بتحرير المديرية ومحافظة البيضاء بشكل عام في وقتٍ وجيز ؟؟

** تقتصر عملية تحرير مديرية ذي ناعم  إلى مدى استشعار التحالف والشرعية لأهمية المديرية التي بتحريرها سيخنق المليشيات في أكثر من جبهة وهذا الأمر يتطلب تزويدنا بالسلاح الكافي و الذخائر والدعم اللوجستي بشكلٍ عام _ناهيك_ عن إسنادنا بالطيران الحربي،  والمقاومة رهن إشارة الحكومة وسيفها البتار لتحرير المديرية وتطهيرها من دنس المليشيات وهذا سيتم بالتزامن مع  تزويدنا بالسلاح.

 

* كيف هي علاقة قائد جبهة ذي ناعم الشيخ أبو جبر الغنيمي بمشايخ البيضاء الآخرين وقبائلها؟؟

**  علاقة الغُنيمي بقبائل البيضاء الآخرى ومشايخها وزعماء المقاومة بالمديريات الأخرى قوية وجيدة ؛ كما أن علاقة الغُنيمي وقبيلة ذي ناعم أيضاً جيدة بالحزام الأمني وقوات الأمن والسلفيين بعدن.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من موقع صحيفة الامناء

عن مصدر الخبر

صحيفة الامناء

صحيفة الامناء

أضف تعليقـك