اخبار اليمن الان

طلاب اليمن في " ماليزيا " يدشنون اعتصاماً مفتوحاً ويوجهون رسالة عاجلة إلى رئيس الجمهورية

المشهد اليمني
مصدر الخبر / المشهد اليمني

وجه الطلاب اليمنيين المبتعثين في ماليزيا رسالة عاجلة الى رئيس الجمهورية ورئيس الحكومة بسرعة صرف مستحقاتهم المالية للربعين الأول والثاني للعام الدراسي 2017 والرسوم الدراسية لجميع جهات الإيفاد وسرعة حل مشكلة طلاب الاستمراريات.. 

وأدان الطلاب ما قامت به بعض السفارات التي تعاملت بشكل غير لائق مع ابنائها الطلاب المحتجين واستدعت الشرطة لاخراجهم. 

وبعد أيام من تصعيد فعاليات احتجاجاتهم اعلن الطلاب المبتعثين في ماليزيا تدشين اعتصامهم المفتوح اليوم الجمعة في مقر السفارة اليمنية في العاصمة الماليزية كوالالمبور. 

جاء ذلك بعد المهلة التي اعطتها اللجنة التنسيقية للطلبة اليمنيين بالخارج للحكومة التي وعدت بصرف مستحقات الربع الاول والرسوم الدراسية لجميع المبتعثين.. 

واكد الطلاب في رسالتهم أنهم مستمرين في التصعيد دامت الحكومة لاتلتفت لمعاناتهم.. 

الجدير ذكره أن عدداً من المسؤولين في الحكومة قد زاروا ماليزيا والتقوا ببعض الطلاب ملتزمين في الوقت ذاته السعي إلى ايجاد حلول سريعة وعاجلة للمشاكل التي تواجه الطلاب المبتعثين.. 

ففي ديسمبر من العام الماضي ترأس وزير التعليم العالي د عبدالرحمن باسلامة لجنة لحل قضايا الطلاب لكنه ذهب دون أن يوجد حلول جذرية لتلك المشاكل. 

وفي مارس الماضي كان الدكتور عبدالملك المخلافي نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية في زيارة رسمية إلى ماليزيا استغرقت عدة ايام التقى خلالها ممثلي الطلاب الذين عرضوا عليه كافة الإشكاليات التي يعانون منها و وعد بإيجاد الية سريعة لحلها.. 

وفي ابريل سلم اتحاد الطلبة اليمنيين بماليزيا رسالة خاصة إلى رئيس الوزراء عبر وزير الشباب والرياضة اثناء لقائهم به في مقر السفارة اليمنية في كوالالمبور.. 

ورغم الزيارات المتكررة والوعود الوهمية لازال الطلاب ينتظرون التنفيذ.. 

ويواصل الطلاب احتجاجاتهم في لبنان والاردن والمغرب وباكستان فيما تم منع الطلاب في الهند من الاعتصام واخذهم الى قسم الشرطة   وفي روسيا والسودان اغلقت السفارات ابوابها امام ابنائها الطلاب مبررين ذلك بتوجيهات عليا من وزارة الخارجية.. 

وناشد الطلاب رئيس الجمهورية بالتدخل السريع لانقاذ الالاف من الطلاب المبتعثين في الذين يعانون الامرين بعدم صرف مستحقاتهم ورسومهم ومعاناتهم في بلد الغربة..

آملين أن يتم الالتفات الى قضيتهم ليتفرغوا للهدف الذي ابتعثوا من أجله من التحصيل العلمي والمعرفي.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من موقع المشهد اليمني

عن مصدر الخبر

المشهد اليمني

المشهد اليمني

أضف تعليقـك