اخبار اليمن الان

الحكومة اليمنية: عازمون على إنهاء الانقلاب واستعادة الدولة

عدن (وكالات)

جدد نائب رئيس الوزراء اليمني وزير الداخلية أحمد الميسري تأكيد عزم الشرعية والتحالف العربي إسقاط انقلاب ميليشيات الحوثي الإيرانية واستعادة مؤسسات الدولة. وأشار خلال لقائه فريق الخبراء الحقوقيين الدوليين الذي يزور عدن برئاسة محمد جندوبي إلى أن الحكومة تولي اهتماماً خاصاً لمجال حقوق الإنسان وتدعم كل الجهود الرامية إلى تحقيق ذلك داخلياً وخارجياً، مضيفاً أن الحكومة سعت للسلام وإنهاء الحرب من خلال التنازلات التي قدمتها في جولات المفاوضات وهو ما قابلته الميليشيات بمزيد من التعنت والإصرار على استمرار الحرب تنفيذاً لأجندة إيران دون أي اعتبار لمصالح الشعب.

وأكد أن الحكومة ستتعاون مع المبعوث الأممي الجديد وستقدم كل الدعم الممكن لتحقيق مهمته. وأوضح أن الحكومة تراعي حقوق الإنسان ما أخر حسم المعركة مع الميليشيات التي ترتكب جرائم وانتهاكات بشعة بحق المدنيين في مختلف المحافظات. واستعرض الجرائم التي ارتكبتها الميليشيات بحق المدنيين وتعمدها قصف الأحياء السكنية في المحافظات والمناطق الخاضعة لسيطرتها، واستخدامها للمواطنين كدروع بشرية لتجنب الغارات، إلى جانب استخدامها للأحياء السكنية لتخزين أسلحتها.

من جهته، دعا وزير حقوق الإنسان اليمني محمد عسكر إلى ضرورة تقصي الحقائق والتحقيق في مختلف الجرائم والانتهاكات التي تقوم بها الميليشيات الانقلابية. وأشار إلى أن هناك فريقاً من الخبراء الحقوقيين الدوليين في عدن ليتحقق من مدى عمل اللجنة الوطنية للتحقيق في ادعاءات انتهاكات حقوق الإنسان ويستمع لشهادات الضحايا عن قرب، مؤكداً حرص الحكومة على أن يصل الجميع إلى السلام وان يتحقق لكل ضحية حقه في الإنصاف.

وقال عسكر خلال ندوة نظمتها وزارة حقوق الإنسان بعنوان «الآليات الوطنية والدولية في تحقيق مبدأ الانتصاف للضحايا» إن الوزارة تعمل جاهدة على إيصال رسالتها إلى العالم والمنظمات الحقوقية الدولية بكل الطرق والوسائل ما من شأنه إنصاف ضحايا الانتهاكات التي يتعرض لها الشعب، خاصة في المناطق الواقعة تقع تحت سيطرة الميليشيات.

من جهة ثانية، رحبت الحكومة اليمنية بوصول منسقة الشؤون الإنسانية للأمم المتحدة الجديدة ليز جراندي، إلى اليمن خلفاً لجيمي ماكجولدريك. وطالب وزير الإدارة المحلية رئيس اللجنة العليا للإغاثة عبدالرقيب فتح، المنسقة الجديدة بالعمل مع المنظمات الأممية على تطبيق لامركزية العمل الإغاثي تحقيقاً لعدالة إيصال كافة المواد إلى جميع المحافظات، وإنجازاً لمبدأ كفاءة استغلال الأموال المخصصة لليمن وتحقيق فاعلية الأهداف الإغاثية والإنسانية.

يمكنك ايضا قراءة الخب رمن هنا في المصدر من صحيفة الاتحاد الاماراتية

أضف تعليقـك