اخبار اليمن الان

(فيديو) CNN تبث لقطات نادرة من طائرات بدون طيار تُظهر مدينة تعز تحت الأنقاض

موقع اليمن نت
مصدر الخبر / موقع اليمن نت

نشرت شبكة (CNN) الأمريكيّة صوراً نادرة جرى التقاطها من طائرة دون طيار، تظهر مدينة تعز تحت الأنقاض، حيث الدمار على نطاق واسع.

“إنها حرب نادراً ما ترونها، لكنها حرب تحدد علاقة الولايات المتحدة مع إيران والسعودية في الشرق الأوسط”، قالت CNN.

وتظهر الصور النادرة من داخل مدينة تعز اليمنية الدمار الذي أحدثته أشهر من القتال بين قوات الحوثيين المدعومة من إيران والقوات الحكومية اليمنية، مدعومة من المملكة العربية السعودية وقوتها الجوية المجهزة التي تساعدها الولايات المتحدة. كما أنها تعرض مستويات مذهلة من الجوع والمرض في نزاع غالباً ما يكون غير مرئي، على الرغم من وفاة طفل دون سن الخامسة كل 10 دقائق لأسباب يمكن الوقاية منها.

أدى القتال في تعز إلى انتصار بطيء لقوات الحكومة اليمنية المدعومة من السعودية، ولكن بتكلفة باهظة للمدينة وسكانها.

ويظهر فيلم مصور من دون طيار للمصور البرازيلي غابرييل كايم كيف أن أحد الجدران لم يكد يتمكن من تجنب غارة جوية من السعودية، حتى استهدفته قذائف الحوثيين.

أنشأ ميهوب ، وهو عامل إغاثة أمريكي من واشنطن العاصمة ، مؤسسة خيرية في تعز بعد أن وجد نفسه محاصراً في المدينة بسبب الحرب عندما كان يزور أمه المريضة. وقد تصادف وجوده في المستشفى عندما رأى طفلة تبلغ من العمر ثماني سنوات جاءت وعليها أثار إصابة مروعة من القصف الذي أصابها.

وقال ميهوب لشبكة سي.ان.ان. “دخلت فتاة صغيرة إلى المستشفى في حالة سيئة وقلبها إلى الخارج” دون أن يذكر اسمه بالكامل حيث غالبا ما يستهدف عمال الإغاثة في تعز. “ويمكنك أن ترى قلبها يضخ. إنه عمل غير إنساني. من يرسل القذائف إلى أكثر المدن ازدحاما في اليمن؟”

قالت مريم وهي نازحة في مخيم للنازحين في تعز إنها من مدينة المخا في البحر الأحمر، لكن الغارات الجوية أجبرت عائلتها على الفرار. كان شقيق زوجها وابنها بين 25 شخصًا ماتوا في ضربة جوية.

وأضافت: لقد أصابت غارة جوية السوق، بالقرب من منزلنا، لقد قمنا بالفرار إلى المخيم لقد كان هناك حرباً في كل مكان عدا هنا.

فقط القوات اليمنية الموالية للحكومة تستفيد من دعم قوة جوية – عادة من السعودية وأحيانًا من دولة الإمارات العربية المتحدة.

واُتهم سلاح الجو السعودي بالتسبب في مئات من الضحايا المدنيين في قصفهم المكثف للمناطق التي يسيطر عليها الحوثيون.

تدعم الولايات المتحدة السعوديين رغم حجم الدمار الذي ألحقته بالبلاد. وفي اعترافه الأخير بمدى عمق المساعدات الأمريكيّة مقابلة حالة من العمى في الأهداف قال جوزيف فوتيل قائد القيادة المركزية الأمريكيَّة : في حين أنّنا ننقل الوقود في الجو إلى الطائرات السعودية فإننا غير قادرين على معرفة نوعية الأهداف التي يستهدفونها.

 

اقرا الخبر من المصدر من هنا عبر موقع اليمن نت

أضف تعليقـك