اخبار اليمن الان

المبعوث الأممي :يعلن فشل الاتفاق بشأن مطار صنعاء والبنك المركزي

يافع نيوز
مصدر الخبر / يافع نيوز

يافع نيوز / متابعات

قال المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن غريفيث، خلال جلسة في مجلس الأمن، لبحث اقتراح الأمين العام للأمم المتحدة ارسال بعثة جديدة في ليمن، إن الرئيس هادي وزعيم جماعة الحوثيين، أكدوا التزامهم بتنفيذ اتفاق السويد.

وذكر غريفيث، خلال تقديم إحاطته، “منذ مشاورات السويد وفي الايام الاخيرة الاسبوع الماضي تشرفت بلقاء الرئيس هادي في الرياض،و رحب ترحيب حار بالتقدم المحرز في السويد وكان صاحب القرار فيه، وأكد لي على امله أن يكون هذا توصل لحل شامل ينهي النزاع في اليمن”.

وأضاف “الحوثي قال لي بوضوح بأن قرار حركته والتزامه واضحا في تنفيذ اتفاق السويد وهذا يعني ان كلاهما مع تنفيذ الاتفاق”.

وأعرب غريفيث عن امتنانه للرئيس هادي وزعيم الحوثيين، على التزامهم بتنفيذ اتفاق استوكهولم، مشيرا إلى أن التباين في وجهات النظر لمصلحة الشعب اليمني.

وقال المبعوث الأممي في كلمته، “انطلاقا من القرار الأممي 2451 الامم المتحدة نشرت فريقا للرصد في الحديدة بقيادة الجنرال الهولندي باتريك”.

وتابع “يعمل باتريك مع مختلف الأطراف لوقف إطلاق النار وفتح الطرق الانسانية واعادة نشر القوات في الحديدة تحقق منذ وصول باتريك”.

وتطرق غريفيث للوضع المأساوي في تعز، قائلاً إن تعز قيمتها التاريخية عريقة في اليمن والشعب والمدينة كانا محركين للأحداث فيها.

وأضاف “تعز قسمها النزاع في اليمن والمدنيون فيها عانوا الأمرين والدمار فيها مروع وندعو لتدفق المساعدات الإنسانية فيها.

واعتبر غريفيث أن ما سيتحقق في تعز ستتردد اصداءه في الحديدة.

وتابع ” التقيت بمحافظها وناقشنا الوضع فيها وينبغي أن تستفيد تعز من اتفاق السويد، متمنياً ألا تنحرف الاطراف اليمنية عن مسارها وندعو المجلس لتشجيع الطرفين في تنفيذ التزامهما.

وطالب بضرورة حماية الخطوات الاولى لتنفيذ اتفاق السويد، مشيرا إلى أن النزاع لازال يؤثر على الاقتصاد والمسار الانساني في اليمن.

وأشار إلى أن الأمم المتحدة تعمل على ضرورة ايجاد حلول قبل استئناف المشاورات المقبلة والأيام القادمة محفوفة بالتحديات.

وقال “هناك رسائل من عدة دول تنم عن ضرورة احلال السلام في اليمن”، مضيفاً “كلي ثقة في المستقبل من العمل في المشاورات القادمة من أجل رصد التقدم المحرز منذ اتفاق السويد”

وكشف عن عزمه العمل مع الحكومة اليمنية والحوثيين بهدف “التوصل لاتفاقات حول دعم البنك المركزي اليمني وإعادة فتح مطار صنعاء”، قائلا إن “حل هذين الأمرين سيمثل إسهاما ذو شأن لتخفيف المعاناة الإنسانية في اليمن”، حسب تعبيره.

اقرا تفاصيل الخبر في المصدر من موقع يافع نيوز

أضف تعليقـك