اخبار اليمن الان

غريفيث يخشى أن تنحرف الأطراف اليمنية عن تنفيذ اتفاق السويد

يمن مونيتور/ متابعات خاصة أعرب المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن غريفث، عن أمله ألا تنحرف الأطراف اليمنية عن التزاماتها في تطبيق اتفاق السويد.جاء ذلك، خلال إحاطة لمجلس الأمن الدولي، اليوم الأربعاء، حيث أعلن أن الأطراف المعنية جددت التزامها باتفاق السويد. وقال غرييفث، إن هناك تقدما في تنفيذ الأطراف المشاركة في ستوكهولوم لالتزاماتهم بشأن الحديدة رغم صعوبة الأمر.وأضاف “الهدوء النسبي الحالي يدلل على جدية التزام الأطراف باتفاق استوكهولم، ونحث الأطراف اليمنية على مواصلة العمل بحسن نية مع الفريق الأممي في الحديدة”. وتابع: “الأيام المقبلة محفوفة بالتحديات وعلينا عليان أن نحرز تقدما على طريق الحل”، مؤكداً العمل مع الأطراف اليمنية لتحديد موعداً لاستئناف المشاورات المقبلة. وفيما يتعلق بتعز، أوضح غريفيث إلى أن المدينة تعرضت لدمار مروع منوها إلى ضرورة زيادة المساعدات الإنسانية لتتجاوز آثار الحرب.ومضى بالقول: “ينبغي أن تستفيد تعز كما الحديدة من اتفاق ستوكهولم”، مشيراً إلى أنه تم اتخاذ خطوات لتنفيذ تفاهمات استوكهولم، حيث قامت الاطراف بتسمية أعضاء اللجنة المشتركة حول تعز، والتي من المتوقع أن تعقد اجتماعها الأول قريبا.ولفت المبعوث الأممي إلى مواصلة العمل مع الأطراف المعنية للتوصل إلى تفاهمات حول دعم البنك المركزي اليمني وإعادة فتح مطار صنعاء. وحول اتفاق تبادل الأسرى، قال غريفيث، إنه يتابع مع اللجنة الدولية للصليب الأحمر العمل مع الطرفين لتنفيذ الاتفاق، لافتاً إلى أنه سيتم عقد اجتماع للجنة الإشراقية لمتابعة عمليات تبادل الأسرى في عمان الأسبوع القادم. 


يمكنك زيارة الخبر الاصلي من هنا >> هذا الخبر المنشور بموقع اخبار اليمن جرى نشره من موقع يمن مونيتور

أضف تعليقـك