اخبار اليمن الان

الإمارات تواصل تعزيز التنمية في لحج

عدن (الاتحاد)

تواصل هيئة الهلال الأحمر الإماراتية تنفيذ حزمة من المشاريع الخدمية ضمن جهودها الإنسانية الرامية إلى تعزيز العملية التنموية والتخفيف من معاناة المواطنين في مختلف المحافظات المحررة باليمن.
وأفتتح مدير الشؤون الإنسانية بالهلال الأحمر الإماراتية في اليمن محمد الجنيبي مدرسة الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان في مديرية تبن وكذا مشروع مياه القبيطة، وذلك ضمن سلسلة من المشاريع التي يجري تنفيذها وتمويلها من قبل الهلال الأحمر الإماراتي من أجل دعم قطاعي التعليم والمياه في محافظة لحج. وخلال الافتتاح أكد مدير مكتب التربية والتعليم بمحافظة لحج محمد سعيد الزعوري أهمية إنشاء هذه المدرسة في منطقة امجرباء بمديرية تبن التي لا توجد فيها أي مدرسة بالسابق، مثمناً الدعم الذي تقدمه هيئة الهلال الأحمر الإماراتية للتعليم في لحج الذي يساهم في بناء جيل مسلّح بالوعي والمعرفة.
وأشار إلى أن إنجاز هذه المدرسة يأتي تواصلاً للمشاريع السابقة التي تدعمها الهلال الإماراتية والتي تضمنت تأهيل وترميم عدد من المدارس والمنشآت التعليمية ودعم خطوات إعادة تطبيع العملية التربوية منذ تحرير المحافظة من سيطرة الميليشيات الحوثية، مضيفاً أن هناك قائمة من المشاريع التعليمية التي سيتم تنفيذها والعمل بها خلال الفترة القادمة بدعم الأشقاء في الإمارات ضمن عام التسامح 2019.
كما شهد حفل افتتاح المدرسة تدشين عملية توزيع 150 حقيبة مدرسية لطلاب وطالبات المدرسة و200 سلة غذائية للطلاب والمعلمين، وذلك ضمن الجهود الرامية لتعزيز التعليم وتوزيع الحقيبة المدرسية والتخفيف من معاناة المعلمين في ظل الأوضاع المعيشية الصعبة.
كما دشن وفد الهلال الأحمر الإماراتية العمل في مشروع مياه القبيطة الذي نفذته الهيئة ضمن مشاريعها المخصصة لدعم قطاع المياه وتوفير مياه الشرب بمديرية القبيطة النائية في المحافظة.
يخدم المشروع 25 ألف نسمة وبلغت تكلفة المشروع نحو مليون ومائتين وأربعين ألف ريال سعودي. وتفقد وفد الهلال الإماراتية مكونات المشروع بدءاً من البئر وعملية إنتاج مياه الشرب وصولاً إلى الخزان رقم (1) الواقع بمنطقة الكفاري والخزان رقم (2) بقرية المخرصة. وأكد مدير الشؤون الإنسانية بالهلال الأحمر الإماراتية في اليمن محمد الجنيبي أن القيادة الرشيدة لدولة الإمارات وهيئة الهلال الأحمر الإماراتية حريصة على استمرار تقديم الدعم والمساندة للأشقاء في اليمن والتخفيف من معاناة المواطنين في مختلف المجالات الخدمية، موضحاً أن عام التسامح 2019 سيشهد مزيداً من المشاريع التنموية في قطاعات أساسية مرتبطة بحياة المواطنين وذلك استمراراً للاستجابة الإنسانية التي لبتها دولة الإمارات من أجل تقديم العون والمساعدة لأشقائهم منذ اندلاع الأزمة. وأشار إلى أن افتتاح المدرسة ومشروع المياه في لحج يأتي ضمن استراتيجية عمل الهلال الأحمر الحريص على تنفيذ مشاريع خدمية وحيوية مرتبطة بحياة المواطنين وتسهم في التخفيف من معاناتهم، مؤكداً أن الهلال الأحمر الإماراتية تسعى لتنفيذ المشاريع المستدامة التي تخدم المجتمع وتظل مستمرة تخدم الأجيال جيلاً بعد جيل.

يمكنك ايضا قراءة الخب رمن هنا في المصدر من صحيفة الاتحاد الاماراتية

أضف تعليقـك