اخبار العالم

واشنطن تكشف عن حدود علاقاتها مع السعودية

مأرب برس
مصدر الخبر / مأرب برس

اعتبر وزير الخارجية الأمريكي، “مايك بومبيو”، أن علاقة بلاده مع السعودية أساسية لاستقرار المنطقة وأمنها.

وشدد على أن تلك العلاقة بين البلدين لا يمكن حصرها بقضية اغتيال الصحفي السعودي “جمال خاشقجي”، بحسب تصريحاته التي نشرها موقع قناة العربية.

واستدرك بأن واشنطن تريد محاسبة المتورطين في قضية “خاشقجي”، لكن الرئيس الأمريكي، “دونالد ترامب”، أوضح أن “العلاقة مع السعودية أساسية”، وأكد أن “السعودية حليف أساسي للولايات المتحدة وسنستمر في شراكتنا”.

واعتبر أن الانسحاب الأمريكي من سوريا لا يعني أن الولايات المتحدة ستغادر منطقة الشرق الأوسط، وقال: “نقول للشركاء في الشرق الأوسط، لن نغادر المنطقة”.

وتابع: “نريد تحالفا وقوة عربية قادرة على مواجهة التحديات في المنطقة على اختلافها”، مشددا على أن “تدمير داعش أولوية وسنقوم بذلك بالتعاون مع حلفائنا”.

وفي الملف الإيراني، قال “بومبيو”: “يجب أن يعلم الشعب الإيراني أن تدخل النظام في شؤون الدول الأخرى غير مقبول”.

وأضاف: “على الشعب الإيراني أن يدرك أننا نؤيد له الحياة الكريمة”. وتابع: “نريد أن نسمع أصوات الشعب الإيراني”.

وكشف “بومبيو” أنه وجه الدعوة لرئيس الوزراء “بنيامين نتنياهو” للمشاركة في “قمة بولندا” التي ستتطرق لعدة ملفات على رأسها الملف الإيراني”، والتي دعي لها وزراء خارجية من عشرات الدول، بينها السعودية والبحرين والإمارات.

وفي الشأن السوري، شدد “بومبيو” على أن “إعلان الانسحاب من سوريا لا يتناقض مع استراتيجيتنا تجاه إيران”، وذكر أن “انسحاب قواتنا من سوريا لا يعني تراجعا عن مكافحة الإرهاب”.

ويجري “بومبيو” حاليًا جولة شرق أوسطية لطمأنة حلفاء واشنطن بشأن قرار الرئيس “دونالد ترامب”، في ديسمبر/كانون الأول الماضي، سحب قوات بلاده من سوريا.

يمكنك زيارة الخبر الاصلي من هنا >> هذا الخبر المنشور بموقع اخبار اليمن جرى نشره من موقع مأرب برس

أضف تعليقـك