اخبار اليمن الان

رئيس الوزراء يلتقي محافظي شبوة وصنعاء وحجة

هنا البيضاء
مصدر الخبر / هنا البيضاء

هنا البيضاء – متابعات 

 

أكد رئيس مجلس الوزراء الدكتور معين عبدالملك، على ضرورة استكمال تحرير باقي مديريات محافظة صنعاء، لما لها من أهمية قصوى وخصوصية عسكرية ومدنية في المساهمة باستعادة العاصمة صنعاء ومؤسسات الدولة من سيطرة الميليشيات.  

جاء ذلك خلال لقاء الدكتور معين، اليوم، مع محافظ صنعاء عبدالقوي شريف، وناقش اللقاء استمرار تدفق المساعدات الإنسانية بشكل دوري لما تحمله من دلالة إنسانية عظيمة والمساهمة بتخفيف معاناة النازحين.

وقال رئيس الوزراء، إن ميليشيا الحوثي تعيش في حالة من الضعف والهوان، وإن تكاتف قوات الجيش الوطني والمقاومة والقبائل سيعزز من السير صوب تحقيق النصر في معركة استعادة مؤسسات الدولة والشرعية، ونوه بأن خولان بمديرياتها الخمس تشكل ثقلاً قبلياً هاماً وتقع عليها مسؤولية تاريخية في المساهمة بتحقيق الانتصار.

ولفت إلى أن الحكومة لديها خطط لتطبيع الأوضاع في المديريات والمحافظات المحررة، وأن وزارة المالية في العاصمة المؤقتة عدن تعمل على إنجاز عملية دفع رواتب النازحين، كما تحرص الحكومة على وضع حلول شاملة لرواتب النازحين كافة في عموم المحافظات، أسوة بالحلول التي وضعتها بشأن صرف رواتب جميع المتقاعدين في عموم محافظات الجمهورية.

وأشار إلى أن الحكومة تدرس تنفيذ مشروع سفلتة طريق الشهداء الرابط بين صنعاء ومأرب إلى منطقة الخانق – نهم بمسافة سبعة عشر كيلو، كونه سيخدم شريحة واسعة من أبناء نهم والنازحين في منطقة الخانق.

وأكد رئيس الوزراء، أن المعركة ضد الميليشيا الحوثية لا تقتصر على الحرب في الجبهات فقط، بل تمتد إلى معركة توفير الغذاء والدواء والإيواء، باعتبارها معركة حقيقية في تأمين المواطنين الذين شردتهم الميليشيات في حربها على الدولة.

من جانبه ثمن المحافظ عبدالقوي شريف، دور الحكومة في دعم أبناء محافظة صنعاء، كما أشاد بدور مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية بتقديم المعونات الإنسانية، وكذلك الدعم الكويتي المقدم للنازحين والمحتاجين للإغاثة من أبناء صنعاء.

كما ناقش رئيس الوزراء الدكتور معين عبدالملك، اليوم، مع محافظ شبوة محمد بن عديو، استئناف تصدير النفط، والمشاريع الاستثمارية والنهوض بمجمل الخدمات المقدمة للمواطنين.

وتطرق اللقاء إلى مناقشة إنشاء محطة كهرباء غازية في قطاع العُقلة النفطي S2، لما لها من أهمية إستراتيجية واقتصادية في توليد الكهرباء بالغاز.

كما ناقش رئيس الوزراء مع محافظ شبوة، ملفات تجهيز مطار عتق لتسيير الرحلات الداخلية، وإعادة بناء المنشآت والمباني الحكومية التي تضررت جزئياً وكلياً بسبب حرب الميليشيا الحوثية على الدولة، وكذا تفعيل تنفيذ المشاريع المتعثرة وإعادة تأهيل الطرق والجسور واستكمال المراحل الأخيرة لمستشفى عتق الجديد لتقديم الخدمات والرعاية لكافة أبناء شبوة.

وأكد رئيس الوزراء الدكتور معين، على أهمية وضرورة تنفيذ حزمة من المشاريع الخدمية والنهوض بالتنمية في مختلف المجالات والقطاعات ذات الأولوية لمختلف شرائح وفئات المجتمع.

كما أثنى على عودة شركة OMV النفطية لمزاولة نشاطها الإنتاجي في منطقة العُقلة والبدء بتصدير النفط، وذلك بموجب الاتفاق مع وزارة النفط والسلطة المحلية وقيادة الشركة، كما أكد على أهمية عودة شركة جنه هنت النفطية لمزاولة عملها في قطاع 5، وتأمين أنبوب الغاز، ومد أنبوب النفط OMV بطول 43 كيلو إلى قطاع 4 عياد، وخط جديد من شركة جنه هنت إلى قطاع 4 عياد.

من جانبه استعرض المحافظ بن عديو، صورة شاملة حول المشاريع الاستثمارية التي ستعود بالفائدة لأبناء شبوة بشكل خاص واليمن بشكل عام، كما ثمن اهتمام وحرص فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية، ورئيس الوزراء الدكتور معين عبدالملك، على النهوض بالتنمية الشاملة في شبوة.

كما دعا رئيس مجلس الوزراء الدكتور معين عبدالملك، قوات الجيش الوطني والمقاومة وأبناء القبائل في محافظة حجة إلى التصدي للانقلابيين الحوثيين ومواجهتهم.

وأطلع الدكتور معين عبدالملك، خلال لقائه، اليوم، مع محافظ حجة اللواء الركن عبدالكريم السنيني، على مختلف أوضاع المحافظة، والحصار الجائر الذي تفرضه ميليشيا الحوثي على أبناء كشر وحجور واستهدافهم بمختلف أنواع الأسلحة.

كما ناقش اللقاء الأسباب التي دفعت بالميليشيا الحوثية للتوجه صوب محافظة حجة، مستغلة بذلك الهدنة في محافظة الحديدة، وقامت بمهاجمة المدنيين العُزل في كشر وحجور.

وقال رئيس الوزراء، إن الحكومة وبدعم من فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية، ستقدم الدعم الكامل لقبائل حجور كشر، كما ستقدم المساعدات العاجلة لأبناء المحافظة، وتقوم كذلك بدفع رواتب النازحين، وإنشاء مستشفى ميداني لمعالجة المصابين من المدنيين من جرحى الحرب في كشر وحجور.

من جانبه أعرب محافظ حجة، عن شكره لدعم فخامة الرئيس والحكومة .. مشيراً إلى أن الميليشيا الحوثية تستغل حالة العوز والفقر عند المواطنين وتقوم بتجييش أبنائهم، كما أنها عمدت على تدمير المؤسسات الخدمية والمرافق الصحية والمدارس.

يمكنك زيارة الخبر الاصلي من هنا >> هذا الخبر المنشور بموقع اخبار اليمن جرى نشره من موقع هنا البيضاء

أضف تعليقـك