اخبار اليمن الان

"ناطق العمالقة " #الحـوثيين استغلوا المفاوضات الدولية لترتيب صفوف مليشياتهم

تحديث نت
مصدر الخبر / تحديث نت

تحديث_نت/ الحديدة

دفعت مليشيات الحوثيين امس الأحد تعزيزات عسكرية جديدة لها الى محافظة الحديدة ، في الوقت الذي مازالت الجهود الأممية مستمرة لتنفيذ اتفاق السويد بشأن الحديدة والتي أوقفت تلك الجهود تقدم العمالقة صوب ميناء المدينة .
وقال المركز الإعلامي لألوية العمالقة إن مليشيات الحوثيين دفعت تعزيزات عسكرية صوب مدينة الدريهمي مستغلة التزام القوات المشتركة بالهدنة الأممية لوقف إطلاق النار في محافظة الحديدة.

وأوضح أن هذه التعزيزات تتضمن مجاميع عسكرية كبيرة بالإضافة إلى أسلحة ثقيلة ومتوسطة، ضاربة بالهدنة والاتفاقات الأممية عرض الحائظ مستغلة إياها لصالح تعزيز مواقعها وترتيب صفوفها.

وقال الناطق الرسمي باسم ألوية العمالقة، مأمون المهجمي، إن الميليشيات الحوثية استفادت من الهدنة في الحديدة لكسب الوقت والمراوغة.

ولفت إلى أن الهدف من تلك الهدنة بنظر الحوثيين هو وقف العمليات الجوية ووقف تقدم قوات العمالقة والقوات المشتركة التي أوشكت على تحقيق النصر.

وأضاف أن اتفاق الحديدة منح الحوثيين ”كل هذا الوقت لنقل أسلحتهم وأعادت ترتيب قواتهم المنهارة والمتهالكة ولم يكلفهم الأمر إلا تفريغ بعض الأشخاص لحضور اجتماع لجنة الأمم المتحدة للمراوغة حيث كانت من أحلام الميلشيا أن تتوقف العمليات العسكرية وطيران التحالف في الحديدة لمدة أسبوع واحد لتستطيع نقل الأسلحة وترتيب صفوفها، إلا أن المبادرة الأممية حققت لها أكثر من أحلامها“.

يمكن قراءة الخبر في المصدر من هنا من تحديث نت

أضف تعليقـك