اخبار اليمن الان تقارير

وقفة احتجاجية لموظفي بنك التضامن في صنعاء والحوثيين يختطفون أمين الخزانة

المشهد اليمني
مصدر الخبر / المشهد اليمني

نفذ موظفو إدارة بنك التضامن الإسلامي في صنعاء اليوم وقفة احتجاجية أمام مقر إدارة البنك العامة في شارع الزبيري احتجاجا على اعتقال  الحوثيين مدير الخزانة واثنين من الموظفين بحجة رفض البنك تسليمها نسبة من الأرباح للعام ٢٠١٨م، والقيام بفتح اعتمادات لاستيراد المواد الأساسية في البنك المركزي بعدن.

وداهمت مليشيات الحوثي أمس الأحد الإدارة العامة للبنك لاعتقال المدير المالي وعندما لم يجدوه قاموا باعتقال اثنين من الموظفين في البنك.

 وأضاف مصدر عامل في البنك ” إن الحوثيين توجهوا بعد ذلك إلى منزل أمين خزانة البنك وقاموا باعتقاله ونقله إلى جهاز الأمن القومي الذي تسيطر عليه الجماعة.

وحسب مصادر مصرفية في صنعاء ” فإن مسئولا في البنك المركزي اليمني بصنعاء معين من قبل الحوثيين في قطاع الرقابة على البنوك قد طلب من إدارة البنك بيع عشرين مليون ريال سعودي لرجل الاعمال الموالي للحوثيين يحيى الحباري بسعر اقل من سعر السوق”.

كما داهمت مليشيات الحوثي الانقلابية مقر بنك الكريمي في صنعاء وقامت باعتقال ثلاثة من الموظفين في الإدارة العامة للبنك.

وحسب مصادر في البنك ” فإن الحوثيين يطالبون البنوك في صنعاء بتقديم تقارير مالية جديدة غير تلك التقارير التي سلمتها البنوك إلى مقر البنك المركزي في صنعاء إضافة إلى مطالبات للحوثيين بمبالغ مالية من نسب الأرباح لعام 2018.

وتعرضت البنوك اليمنية مؤخرا لحملة اعتقالات شملت العديد من القيادات التنفيذية في البنوك اليمنية على خلفية فتح الاعتمادات المستندية للتجار لاستيراد المواد الأساسية في البنك المركزي اليمني بعدن، حيث تطالبهم الجماعة بعدم تسليم اية مبالغ الي البنك المركزي بعدن، كما تطالبهم بالأرباح وفقا لتقديراتها.

وكانت جماعة الحوثي قد فرضت على البنوك التجارية والإسلامية تسليمها نسبة من الأرباح تصل إلى 30 في المائة، وفقاً لتقديراتها للأرباح.

يمكنك زيارة الخبر الاصلي من هنا >> هذا الخبر المنشور بموقع اخبار اليمن جرى نشره من موقع المشهد اليمني

أضف تعليقـك