اخبار اليمن الان

اجتماعات عمّان.. توافق يمني على قائمة أولية تضم 2200 أسير

اليمني الجديد
مصدر الخبر / اليمني الجديد

اليمني الجديد – متابعات

 
كشف وكيل وزارة حقوق الإنسان اليمنية "ماجد فضايل" أن المشاورات اليمنية الجارية في الأردن بشأن تبادل الأسرى والمعتقلين رست على قائمة أولية تضم 2200 أسير سيخضعون لعملية التبادل، مؤكداً أن الرقم «قابل للارتفاع».
 
جاء ذلك  في تصريحات صحفية لوكيل وزارة حقوق الإنسان اليمنية "ماجد فضايل" قال فيها، أن المشاورات مستمرة، باستثناء فترة توقف وجيزة يعود فيها الجانبان إلى القيادة السياسية لمناقشة بعض الأمور التي تحتاج إلى قرار، على غرار رفض الحوثيين إطلاق سراح الشخصيات الأربع المشمولة بالقرار 2216. وشدد على أن عملية تبادل الأسرى لا تُسقط حقوقهم في رفع دعاوى قضائية، لأن «مثل هذه القضايا لا تسقط بالتقادم».
 
 
إلى ذلك رفض مصدر حكومي أي مساعٍ لتجزئة مسارات تنفيذ «اتفاق السويد» الخاص بالانسحاب الحوثي من مدينة الحديدة وموانئها، وذلك في أول تعليق على تصريحات الجنرال الدنماركي مايكل لوليسغارد رئيس لجنة إعادة تنسيق إعادة الانتشار بشأن خطته التي قال إنها تهدف إلى فتح ممرات آمنة ونشر قوات دولية. ورجحت مصادر أممية بأن يزور المبعوث الأممي لليمن مارتن غريفيث صنعاء اليوم لمقابلة القيادات الحوثية، لإقناعها بالخطة الجديدة لتنفيذ اتفاق الحديدة.
 
وكان لوليسغارد رافق ممثلي الجانب الحكومي إلى عدن على متن السفينة الأممية التي شهدت اجتماعات الجولة الثالثة من المشاورات بشأن إيجاد آليات لتنفيذ اتفاق السويد الخاص بالحديدة، قبل أن يلتقي رئيس هيئة أركان الجيش اليمني ويطرح عليه خطته المبدئية بشأن إنشاء الممرات الآمنة. 
 
وانفضت اجتماعات الجولة الثالثة الخميس الماضي قبل أن تعلن الأمم المتحدة عن اتفاق ممثلي الحوثيين والحكومة الشرعية على ما وصفتها بـ«تسوية مبدئية» بشأن إعادة الانتشار، وهو ما نفاه لاحقا أعضاء في الوفد الحكومي، مشيرين إلى أن ما تم تحقيقه مجرد مقترح مبدئي لا يزال خاضعا للنقاش.  
 

يمكنك قراءة الخبر في المصدر من موقع اليمني الجديد

أضف تعليقـك