اخبار اليمن الان

لملس : احتضان حضرموت لدورة الجمعية الوطنية دليل على مكانتها التاريخية وإقرار بحضورها في رسم ملامح ومستقبل الجنوب

عدن الغد
مصدر الخبر / عدن الغد

قال الأستاذ أحمد حامد لملس الأمين العام للمجلس الانتقالي أن اختيار محافظة حضرموت لاحتضان الدورة الاعتيادية للجمعية الوطنية دليل على أهمية حضرموت ومكانتها التاريخية وإقرار بدورها وحضورها في صناعة ورسم ملامح المستقبل للجنوب جاء  ذلك خلال ترأسه اليوم اجتماع الهيئة الادارية للجمعية الوطنية بالمجلس الانتقالي الجنوبي بمعية د. أنيس لقمان نائب رئيس الجمعية الوطنية والذي كرس لمناقشة الترتيبات النهائية لانعقاد الدورة الثانية للجمعية الوطنية في مدينة المكلا بمحافظة حضرموت المحدد انعقادها مطلع الأسبوع المقبل.

وأضاف الأمين العام في سياق حديثه ان انعقاد الدورة الاعتيادية للجمعية الوطنية تكتسب أهمية كبرى كونها ستعقد في عروس البحر العربي مدينة المكلا حاضرة حضرموت التي ستكون قبلة لكل النخب الوازنة من كل محافظات الجنوبية وهو الشيء الذي يجسد اللحمة  والترابط الجنوبي ويثبت أن حضرموت هي الجنوب وان الجنوب هو حضرموت وأن لا جنوب دون حضرموت ولا حضرموت دون الجنوب.

وأكد أمين عام المجلس الاستاذ أحمد لملس على حرص رئيس المجلس الانتقالي اللواء عيدروس الزبيدي على نجاح الفعالية وتذليل أي صعوبات قد تواجه انعقاد اجتماع الجمعية في المكلا.

بدوره أكد مقرر الجمعية نصر هرهر بأن هناك لجان خاصة تعمل في كافة الجوانب ستصاحب انعقاد الدورة الثانية خاصة الجانب الإعلامي والثقافي وغيرها من المجالات.

وتطرق اجتماع أعضاء الجمعية الى إعداد القرارات والتوصيات ونتائج الدورة والتركيز حول عدد من المحاور الهامة التي تستجيب للتطلعات الجنوبيين وحقهم في تقرير مصيرهم واستعادة دولتهم كاملة السيادة، اضافة إلى مقترحات لجدول أعمال الدورة الثانية للجمعية ومهام اللجان الخاصة وتناول ملفات الفساد في قطاع الكهرباء، والاستيلاء على أراضى الدولة كونه من مهام الجمعية التشريعية والرقابية وتناول الاوضاع في وادي حضرموت وشبوة و مكيراس وغيرها من الموضوعات.

يمكن قراءة الخبر في المصدر من هنا من عدن الغد

أضف تعليقـك