اخبار العالم

السودان يعلن حكومة جديدة ويبقي على الطاقم القديم

عدن الغد
مصدر الخبر / عدن الغد

أعلن رئيس الوزراء السوداني، محمد طاهر إيلا، حكومته الجديدة، والتي خلت من الوجوه الجديدة. وجاء التشكيل الجديد بعدد من وزراء الحكومة السابقة مع تبديل لحقائبهم الوزارية، فضلاً عن زيادة وزارة جديدة بعد أن تم فصل وزارة المعادن عن النفط والغاز لتصبح 21 وزارة بدلاً عن 20، كما قلصّت الحكومة وزراء الدولة من 27 إلى 18 وزير دولة.

وقال إيلا في مؤتمر صحافي، أمس، إن الحكومة الجديدة خضعت لمشاورات واسعة. وتلا إيلا المراسيم الجمهورية التي أصدرها الرئيس عمر البشير، إذ أبقت المراسيم على عدد من الوجوه التي كانت ضمن الحكومات السابقة مع إدخال القليل من الكفاءات.

 

اتهامات

إلى ذلك، اتهم جهاز الأمن والمخابرات السوداني أحزاباً سياسية لم يسمها، بالسعي لخلق الفوضى وإراقة الدماء وسط المتظاهرين. وأوضح الجهاز، أمس، أن تلك الأحزاب تتواطأ مع الخلايا التي ضبطت وهى تهرب الأسلحة إلى داخل العاصمة الخرطوم، مشيراً إلى أن هدفهم تشويه صورة الأجهزة الأمنية بعد أن وصلت الأحزاب إلى قناعة بأن الاحتجاجات لن تستطيع تغيير نظام الحكم القائم بالبلاد. وقال نائب مدير جهاز المخابرات السودانية جلال الدين الشيخ الطيب: «هذه الخلايا لديها أذرع داخل وخارج البلاد تمدها بالدعم المالي»، مؤكّداً قدرة الأجهزة الأمنية على تعقب هذه الخلايا والحفاظ على أمن وسلامة البلاد.

عصيان

واستجابت قطاعات لدعوة تجمع المهنيين السودانيين، بتنفيذ عصيان مدني، أمس، بكل أنحاء البلاد، إلا أن الاستجابة كانت محدودة لتلك النداءات، إذ استجابت عدد من الأجسام المهنية غير الحكومية، فيما استمر العمل بدواوين الحكومة بشكله المعتاد، كما أن الحركة بالأسواق العامة ومراكز الخدمات كانت طبيعية ولم تتأثر بتلك الدعوات.

إلغاء أحكام

على صعيد متصل، ألغت محكمة سودانية الحكم الصادر من محكمة طوارئ أم درمان بسجن نائبة رئيس حزب الأمة المعارض مريم الصادق المهدي، وأمرت بالإفراج عنها فوراً. وأصدرت محكمة استئناف الخرطوم قراراً بالإفراج عن مريم المهدي، والتي حكمت عليها محكمة طوارئ أم درمان بالسجن لمدة أسبوع والغرامة ألفي جنيه في حالة عدم الدفع السجن لمدة أسبوعين إضافيين وفضلت المهدي السجن على دفع الغرامة.

كما واصلت محاكم الطوارئ النظر في قضايا المتظاهرين الذين تم إلقاء القبض عليهم أثناء مشاركتهم في التظاهرات عدد من مدن الخرطوم، حيث قضت محكمة الخرطوم شرق بشطب الاتهام في مواجهة 13 متظاهراً من طلاب كلية إمبريال لعدم كفاية الأدلة وأمرت بإطلاق سراحهم فوراً، كما شطبت المحكمة الاتهام في مواجهة ثلاثة متظاهرين آخرين.

وشطبت محكمة طوارئ الامتداد الاتهام في مواجهة سبعة متظاهرين بينهم قاصر من المتظاهرين بمنطقة برى وأمرت بإطلاق سراحهم فوراً، وشطبت محكمة طوارئ الخرطوم بحري الاتهام في مواجهة ثلاثة متظاهرين من متظاهري منطقة شمبات من التهم الموجهة إليهم بموجب قانون الطوارئ لعدم كفاية الأدلة وأمرت بإطلاق سراحهم فوراً.

يمكنك زيارة الخبر الاصلي من هنا >> هذا الخبر المنشور بموقع اخبار اليمن جرى نشره من موقع عدن الغد

أضف تعليقـك