اخبار اليمن الان

شاهد.. المقاومة المشتركة تفجر كميات كبيرة من ألغام المليشيات الحوثية

تواصل المقاومة المشتركة مسح وتفكيك ونزع وتفجير الإلغام التي زرعتها المليشيات الحوثية في المناطق والشوارع والأحياء السكنية في الحديدة قبل تحريرها .

وأفاد مصدر في الإعلام العسكري التابع للمقاومة الوطنية حراس الجمهورية ان وحدات الهندسة في المقاومة المشتركة فجرت صباح اليوم السبت في منطقة غليفقة الساحلية كميات من الغام المليشيات الحوثية هي الرابعة من نوعها خلال اقل من شهر .

وأكد خبير في وحدات الهندسة ان ماتم تفكيكه ونزعه من الشوارع والأحياء السكنية المحررة بمدينة الحديدة تكفي لنسف المدينة برمتها .

ولفت ان المليشيات الحوثية حولت مدينة الحديدة الى حقل الغام شمل حتى منازل المواطنين والمباني الحكومية والمنشأت الحيوية .

يشار الى ان وحدات الهندسة نزعت خلال الفترة الماضية اكثر من ثلاثة الف لغم بإحجام مختلفة من داخل مطاحن البحر الأحمرفقط، كما تم نزع الأف الألغام والعبوات الناسفة من منازل المواطنين والكنتيرات التي فخختها المليشيات الحوثية ووضعتها حواجز على طول الشوارع الرئيسية والفرعية داخل المدينةة ،الأمر الذي يجعل الأمم المتحدة امام مسؤلية انسانية وأخلاقية وقانونية لتدمير مخزون الغام المليشيات المدعومة ايرانيا حتى لاتشكل تهديدا جديدا على المدنيين في بقية الأحياء التي لاتزال تحت سيطرتها داخل مدينة الحديدة .

وتشكل الألغام والعبوات الناسفة التي خلفتها المليشيات الحوثية كابوسا يؤرق أبناء الساحل الغربي حيث لايكاد يمر يوما دون سقوط ضحايا في صفوف المدنيين معظمهم من النساء والأطفال.

تواصل المقاومة المشتركة مسح وتفكيك ونزع وتفجير الإلغام التي زرعتها المليشيات الحوثية في المناطق والشوارع والأحياء السكنية في الحديدة قبل تحريرها .

وأفاد مصدر في الإعلام العسكري التابع للمقاومة الوطنية حراس الجمهورية ان وحدات الهندسة في المقاومة المشتركة فجرت صباح اليوم السبت في منطقة غليفقة الساحلية كميات من الغام المليشيات الحوثية هي الرابعة من نوعها خلال اقل من شهر .

وأكد خبير في وحدات الهندسة ان ماتم تفكيكه ونزعه من الشوارع والأحياء السكنية المحررة بمدينة الحديدة تكفي لنسف المدينة برمتها .

ولفت ان المليشيات الحوثية حولت مدينة الحديدة الى حقل الغام شمل حتى منازل المواطنين والمباني الحكومية والمنشأت الحيوية .

يشار الى ان وحدات الهندسة نزعت خلال الفترة الماضية اكثر من ثلاثة الف لغم بإحجام مختلفة من داخل مطاحن البحر الأحمرفقط، كما تم نزع الأف الألغام والعبوات الناسفة من منازل المواطنين والكنتيرات التي فخختها المليشيات الحوثية ووضعتها حواجز على طول الشوارع الرئيسية والفرعية داخل المدينةة ،الأمر الذي يجعل الأمم المتحدة امام مسؤلية انسانية وأخلاقية وقانونية لتدمير مخزون الغام المليشيات المدعومة ايرانيا حتى لاتشكل تهديدا جديدا على المدنيين في بقية الأحياء التي لاتزال تحت سيطرتها داخل مدينة الحديدة .

وتشكل الألغام والعبوات الناسفة التي خلفتها المليشيات الحوثية كابوسا يؤرق أبناء الساحل الغربي حيث لايكاد يمر يوما دون سقوط ضحايا في صفوف المدنيين معظمهم من النساء والأطفال.


يمكنك زيارة الخبر الاصلي من هنا >> هذا الخبر المنشور بموقع اخبار اليمن جرى نشره من موقع ابابيل نت

أضف تعليقـك