اخبار العالم

السيسي يستعد لتوجيه ضربة موجعة للسعودية والامارات ومريح لإيران

مأرب برس
مصدر الخبر / مأرب برس

قال إعلاميان مؤيدان للسلطة، إن غياب مصر عن اجتماع تحضيري بالرياض قبل نحو أسبوع لإنشاء “تحالف الشرق الأوسط الاستراتيجي” (MESA)، أو ما يعرف بـ”الناتو العربي” يعكس ما يقولان إنه “خطوة للخلف”، و”استقلالية للموقف”.

ولم تعلق القاهرة منذ ذلك التوقيت، على أنباء متصاعدة عن انسحاب فعلي لها من التحالف الذي دعا له الأمريكي دونالد ترامب، في 2017، بغية مواجهة إيران، التي أشادت، من جانبها، وعلى الرغم من العلاقات المنخفضة مع القاهرة بالخطوة المصرية الجديدة وطالبت بتأكيدها رسميصا.

ويقول أكاديمي مصري ذو ثقل، وهو محلل بارز بالعلاقات الدولية، إن التحالف لم يتشكل بعد ليكون هناك “انسحاب” منه، مشيرًا في الوقت نفسه إلى وجود “تحفظات” مصرية، بينها عدم وجود خطط أو برامج أو رؤى استراتيجية للتحالف.

ونقلت وكالة “الأناضول” عنه قوله، أن القاهرة بحكم مركزيتها بالمنطقة لن تكون بعيدة عن أي قرار بشأنها في هذا التحالف حتى لو انسحبت من تلك الاجتماعات التمهيدية.

وأشار إلى أن الانسحاب لو حدث لن يثير أزمة في العلاقات الأمريكية المصرية بحكم وجود تنسيقيات موجودة بالفعل بين البلدين في الشق الأمني.

يمكنك زيارة الخبر الاصلي من هنا >> هذا الخبر المنشور بموقع اخبار اليمن جرى نشره من موقع مأرب برس

أضف تعليقـك