اخبار اليمن الان

مجلس النواب يصوت علي موازنة 2019م

المشاهد نت
مصدر الخبر / المشاهد نت

سيئون – صفوان محمد : 

صوت مجلس النواب اليمني في آخر جلسة له بمدينة سيئون في محافظة حضرموت – شرق اليمن – على الموازنة العامة للدولة للعام 2019، بعد يومين من عرضها من قبل رئيس الوزراء معين عبدالملك أمام المجلس، وتشكيل لجنة مشتركة من الجانبين لدراستها.

وورد في البيان المالي لمشروع الموازنة العامة للدولة باعتماد العمل بموازنة 2014م للوحدات الاقتصادية والوحدات المستقلة والملحقة والصناديق الخاصة مع استيعاب الزيادات المقرة للموظفين في الوحدات المدعومة ( 30 بالمائة إضافة للعلاوات السنوية المستحقة في مشروع موازنة 2019م ) .

وقدرت إجمالي الموارد العامة للموازنة للعام 2019م بمبلغ (اثنين ترليون ومائة وتسعة وخمسين ملياراً ومائتين وواحد وسبعين مليون ريال) فيما بلغت الموارد العامة بدن القروض (اثنين ترليون ومائة وتسعة وخمسين ملياراً ومائتين وواحد وسبعين مليون ريال ) ،وقدرت جملة الاستحقاقات العامة للعام 2019م (ثلاثة ترليون ومائة وأحد عشر ملياراً ومائة وثلاثة وخمسين مليون ريال) للعام 2019م وبلغ العجز النقدي الكلي ثمانمائة وستة عشر ملياراً وأربعمائة وخمسين مليون ريال .

و وفق وكالة “سبأ” الحكومية التزم رئيس الوزراء بعد التصويت على الموازنة بتوصيات المجلس والتي أكدت على تقليص الإنفاق الحكومي، من خلال حكومة أزمات مصغرة، والتوسع في تصدير النفط والغاز وتشغيل كافة المواني والمطارات، وصرف منتظم للمرتبات وتطبيق قانون شغل الوظيفة.

وشدد المجلس علي ضرورة عودة الحكومة بكامل وزرائها لمزاولة أعمالهم من مدينة عدن مؤكدا علي تأهيل وتطوير مصافي عدن لقيامها بعملية شراء المشتقات النفطية وفقاً لما كان سائداً قبل تحرير عمليات شراء المشتقات النفطية وتفعيل لجان الرقابة على أسعار السلع الرئيسية وتفعيل جهازي مكافحة الفساد والرقابة والمحاسبة.

وطالب  المجلس الحكومة على التفاوض مع البنوك الأجنبية بهدف رفع الحجز عن حسابات البنك المركزي اليمني والبنوك المحلية في الخارج، ورفع التجميد عن الأموال في الحسابات الخارجية

كما دعا المجلس الحكومة إلى إعادة تأهيل طريق العبر-مأرب على أن يكون ذلك خلال فترة لا تزيد على ثلاثة أشهر، والتزام الحكومة بتقديم مشروع موازنة العام 2020م إلى المجلس وبشكل مكتمل، وذلك في الموعد الدستوري المحدد لذلك .

 

يمكن قراءة الخبر من المصدر المشاهد من هنا

أضف تعليقـك