اخبار اليمن الان

سفير أمريكا لدى مجلس الأمن يدعو الحوثيين إلى جدية الالتزام باتفاق ستوكهولم

الموقع اليمني
مصدر الخبر / الموقع اليمني

قال السفير الأمريكي لدى مجلس الأمن الدولي جوناثان كوهان إن الحكومة اليمنية المعترف بها دوليا أظهرت التزاما واضحا بالعملية التي تقودها الأمم المتحدة.

 

جاء ذلك خلال نقاش مفتوح لمجلس الأمن حول اليمن، حسب تغريدة لمكتب السفارة الأمريكية في اليمن على تويتر.

 

واضاف كوهان: "لقد حان الوقت لأن يُظهر الحوثيون للمجتمع الدولي أنهم جادون بشأن عملية الأمم المتحدة والاتفاقات التي توصلوا إليها بأنفسهم في ستوكهولم.

 

السفير جوناثان كوهان في نقاش مفتوح لمجلس الأمن حول #اليمن: "أظهرت الحكومة اليمنية إلتزاماً واضحاً بالعملية التي تقودها الأمم المتحدة. لقد حان الوقت لأن يُظهر #الحوثيون للمجتمع الدولي أنهم ايضاً جادون بشأن عملية الأمم المتحدة والإتفاقات التي توصلوا إليها بأنفسهم في ستوكهولم. pic.twitter.com/uD0hZsZtG4

 

وأعلن المبعوث الأممي الخاص إلى اليمن مارتن جريفيث في احاطته التي قدمها لمجلس الأمن امس الاثنين، أن طرفي الصراع في اليمن وافقا على تنفيذ المرحلة الأولى من إعادة الانتشار في الحديدة، وهو ما نفته الحكومة الشرعية.

 

وقال سفير اليمن في مجلس الأمن، عبد الله السعدي، خلال كلمته في جلسة أمس الاثنين، لم يكن هناك إحراز أي تقدم في تنفيذ اتفاق ستوكهولم، بعد مضي أكثر من أربعة أشهر، من توقيع اتفاق السويد، معلل ذلك بسبب تهرب الحوثيين من استحقاقات السلام، وممارسة المزيد من التعنت والصلف، واتباع تكتيك المماطلة، لاستثمار معاناة الشعب اليمني، للحصول على مكاسب سياسية وعسكرية، وتنفيذ مشروعها السلالي الطائفي.

 

واتفقت الحكومة والحوثيون، برعاية الأمم المتحدة، على وقف إطلاق النار في مدينة الحديدة الساحلية، وانسحاب قوات الطرفين إلى خارج المدينة، الخاضعة لسيطرة الحوثيين، إضافة إلى تبادل الأسرى، وتحسين الوضع بمحافظة تعز (جنوب غرب)، المحاصرة من جانب الحوثيين.

 

ويتبادل الطرفان اتهامات بشأن المسؤولية عن عدم تنفيذ الاتفاقات، في وقت تقترب فيه الحرب بينهما من عامها الخامس.

يمكن قراءة الخبر من المصدر الموقع بوست من هنا

أضف تعليقـك