اخبار اليمن الان

شركة النفط بعدن تقر جرعة جديدة في مادة البترول

الموقع اليمني
مصدر الخبر / الموقع اليمني

شهدت أسعار المشتقات النفطية بالعاصمة المؤقتة عدن، موجة ارتفاع جديدة بعد أيامٍ من نشوب أزمة في السوق المحلية.

 

وبحسب مصدر مسؤول بشركة النفط بعدن فإن رفع أسعار المشتقات النفطية من 295 ريال للتر البنزين الواحد إلى 315 للتر الواحد يأتي بعد رفعت شركة A.SA  الاسعار دون سابق إنذار او تسبيب لتبرير التعرفة الجديدة.

 

وأضافت المصادر لـ "الموقع بوست" أن شركة مصافي عدن ما تزال مستمرة في البيع المباشر، وقامت بضخ ثلاثة آلاف طن متري من البنزين لمنشاة شركة النفط والتي قامت بتسويقها للسوق المحلية وبالتعرفة الجديدة التي فرضتها شركة A.S.A والتي يملكها رجل الأعمال أحمد صالح العيسي.

 

وذكرت أن قرار الرفع لم يكن لشركة النفط فيه أي دور، وبخصوص قرار تحرير سوق المشتقات النفطية الذي اقره رئيس الجمهورية عبدربه منصور هادي قبل أكثر من عام قال المصدر إنه غير موجود على أرض الواقع كون شركة مصافي عدن تتحجج بوجود أنظمة تمنع تخزين المشتقات النفطية في مخازنها لأكثر من 72 ساعة وهو مالا يحدث عند تعاملها مع شركات رجل الأعمال أحمد صالح العيسي والذي باتت خزانات شركة مصافي عدن مؤجرة له وبشكل حصري مما مكنه من التحكم من سوق المشتقات النفطية.

 

وأشار المصدر إلى انه ليست هناك مبررات لموجة الارتفاع الجديدة نظرا لثبات سعر العملة المحلية مقابل العملات الاجنبية وكذا لثبات أسعار النفط العالمي وعدم ارتفاع أسعاره.

 

وكانت نقابة وموظفو شركة النفط بعدن قد نفذوا منذ الأسبوع الفائت عدة وقفات احتجاجية وتظاهرات لرفض تجاوزات شركة مصافي عدن والتي باتت على خلاف كبير مع شركة النفط على خلفية منازعة الأولى لشركة النفط في مهامها وصلاحياتها.

 

وتجدر الإشارة إلى أن شركة مصافي عدن متوقفة عن العمل منذ نحو ثلاث سنوات جراء عدم تزويدها بالنفط الخام لأجل تكريره، وهو ما جعل عملها خلال الفترة الاخيرة مقتصر على تأجير خزاناتها.

يمكن قراءة الخبر من المصدر الموقع بوست من هنا

أضف تعليقـك