اخبار اليمن الان

الضالع.. معارك ضارية في العود والقوات الحكومية تعلن تقدمها وأسر قيادي انقلابي في حمك

دارت معارك عنيفة خلال الساعات الماضية بين القوات الحكومية والمسلحين الانقلابيين في مناطق عدة بجبهة العود، الواقعة شرقي محافظة إب، وسط البلاد، وشمالي محافظة الضالع، الواقعة جنوبي البلاد.

مصادر ميدانية أفادت “الاشتراكي نت” بأن معارك عنيفة تجددت بين الطرفين في ساعة متأخرة من مساء الثلاثاء، واستمرت حتى الساعات الأولى من صباح اليوم، في جبل ستر، بجبهة العود.

المصادر ذكرت بأن المعارك اندلعت عقب هجوم عنيف على مواقع القوات الحكومية بجبل ستر، شنها المسلحين الانقلابيين من جهة شعب المريسي، على موقع المشراق وعلى مرتفعات بيت الصارم.

وبحسب ما أوردت المصادر فإن القوات الحكومية تمكنت خلال المعارك من التصدي للانقلابيين، وأجبرتهم على التراجع والفرار.

وأكدت المصادر بأن المعارك استخدم فيها الطرفين مختلف الأسلحة المتوسطة والثقيلة، مضيفة ان المعارك أسفرت عن سقوط عشرات القتلى والجرحى في صفوف المسلحين الانقلابيين.

وفي جبهة حمك، دارت معارك عنيفة بين الطرفين، تمكنت خلالها القوات الحكومية من السيطرة الكاملة على منطقة قطاع منخلة.

ووفق ما تحدثت مصادر متطابقة فإن القوات الحكومية أحكمت سيطرتها على قطاع منخلة بالكامل، وسط فرار جماعي للمسلحين الانقلابيين.

 وتمكنت القوات الحكومية في المعارك من أسر قائد الانقلابيين المدعو يوسف يحيى الشامي (المكنى أبو همدان) و4 من مرافقيه، في حين أسفرت المواجهات عن سقوط عشرات القتلى والجرحى في صفوفهم.

يمكنك زيارة الخبر الاصلي من هنا >> هذا الخبر المنشور بموقع اخبار اليمن جرى نشره من موقع الاشتراكي نت

أضف تعليقـك