اخبار اليمن الان

مسؤول في السفارة اليمنية بالرياض يهدد بالتحالف إيران .. الحوثيون والإخوان يتحدون للسيطرة على الجنوب مجددا

صحيفة اليوم الثامن
مصدر الخبر / صحيفة اليوم الثامن

كشفت تصريحات لقيادات حوثية وإخوانية على ان الجماعتين باتت متحدتين في معركة واحدة للسيطرة على الجنوب مجددا، فيما هدد مسؤول في السفارة اليمنية في الرياض بالتحالف مع إيران لمواجهة ما اسماهم بالانفصاليين ؛ في اشارة الى الجنوبيين الذين تقاتل قواتهم في ريف محافظة إب للدفاع عن الضالع من هجمات يشنها مسلحو مليشيات الحوثي المدعومة من إيران.

ودعا القيادي الحوثي محمد علي العماد إلى تشكيل مليشيات وحدوية من مختلف الاحزاب اليمنية للدفاع عن الوحدة اليمنية، فيما اعلنت قيادات إخوانية انشقاقها من الشرعية وسارعت الى الانضمام إلى مليشيات الحوثي.

وهدد مسؤولون إخوان بالتحالف مع الحوثيين في حال لم تسلم لهم مدن الجنوب المحررة، في حين اظهرت تسجيلات مرئية لجنود اسرى اعترفوا انهم من قوات اللواء 30 مدرع الذين اعلنوا ولائهم للحوثيين.

وباتت التصريحات الإخوانية والحوثية تتجه في اتجاه واحد “السيطرة على الجنوب مجددا” بذريعة الدفاع عن الوحدة اليمنية، التي يقول جنوبيون انه لم يعد لها اي وجود بعد تكرار العدوان العسكري على بلادهم.

وقال الباحث السياسي الجنوبي الدكتور حسين بن لقور “إنه ‏يوما بعد يوم تتكشف ألآعيب اليمنيين شرعية و حوثة و أصبح الأمر جليا أنهم لن يتركوا أي فرصة لكي يبقوا الجنوب رهينة مصالحهم”.

وأضاف “قلناها ونعيدها لقطع الطريق على دعاة اليمننة و لأجل إخراج الجنوب منها لابد من التمسك بالهوية العربية الجنوبية و المطالبة بإستقلال الجنوب من خلالها، فإبقاء اليمننة يعني اننا شعب واحد و بالتالي يعني العودة إلى صنعاء”.

من ناحية أخرى، هدد مسؤول في السفارة اليمنية في العاصمة السعودية الرياض بالتحالف مع ايران، لمواجهة من اسماهم بالانفصاليين وسحقهم”.

وقال انيس منصور وهو ملحق اعلامي وثقافي السفارة اليمنية بالرياض في تغريدة على تويتر :”سوف نتوحد مع قطر وإيران والحوثيين، في حال شعرنا ان الوحدة اليمنية في خطر”.. زاعما ان الوحدة اليمنية هي الركن السادس من اركان الاسلام وهي معجزة العصر”.
ولفت الى ان ثروات الجنوب ستظل للجميع وليس للجنوبيين الحق في السيطرة عليها.

يمكن قراءة الخبر من المصدر موقع اليوم الثامن من هنا

أضف تعليقـك