اخبار اليمن الان

قوات #الحـزام_الامني تدفع بتعزيزات عسكرية الى محافظة اب

تحديث نت
مصدر الخبر / تحديث نت

تحديث نت/البيان:

خاضت القوات المشتركة في شمال محافظة الضالع معارك عنيفة مع ميليشيا الحوثي الإيرانية، التي تسللت إلى بعض المواقع الجبلية وتمكنت من القضاء على مجموعة من عناصر هذه الميليشيا تزامناً مع وصول تعزيزات جديدة للشرعية إلى الجبهة، التي تشكل أولى مناطق محافظة إب في وقت أعدمت ميليشيا الحوثي سجيناً في الإصلاحية المركزية بمحافظة إب قالت مصادر حقوقية إنه شاهد على تورط قيادات منها بجرائم أخلاقية.

ووفق مصادر محلية فإن قوات الحزام الأمني وقوات من اللواء 30 وأفراد المقاومة المحلية خاضوا مواجهات عنيفة مع ميليشيا الحوثي في جبهة العود شمال الضالع، وتمكنت من القضاء على مجموعة من عناصر الميليشيا كانت قد تسللت إلى قرية بيت الشرجي.

تعزيزات

هذه المعارك رافقها وصول تعزيزات إضافية من قوات الحزام الأمني وألوية العمالقة إلى الجبهة التي تشكل أولى مناطق محافظة إب، كما تتولى وحدات أخرى مهمة تطهير المواقع التي تتواجد بها عناصر ميليشيا الحوثي في جنوب مديرية دمت آخر مديرية في محافظة الضالع مع محافظة إب على الطريق الرئيسي الذي يربط عدن بصنعاء.

وعلى صعيد منفصل، جدد نائب الرئيس الفريق الركن علي محسن صالح عزم الشرعية وبدعم الأشقاء في التحالف بقيادة السعودية العمل على تحقيق السلام الدائم المبني على المرجعيات الثلاث والمتمثلة في المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية ومخرجات مؤتمر الحوار الوطني وقرار مجلس الأمن 2216.

إعدام

وفي مسلسل مستمر لانتهاكاتها، أعدمت ميليشيا الحوثي سجيناً في الإصلاحية المركزية بمحافظة إب قالت مصادر حقوقية إنه شاهد على تورط قيادات منها بجرائم أخلاقية.
وقالت المصادر، إن الميليشيا أقدمت على تصفية سجين يدعى جميل مداقل، في ظروف وملابسات غامضة بعد أسابيع من حبسه.

وبحسب المصادر، فإن السجين، وهو من أهالي مديرية جبلة، قُتل قبل أيام بتوجيهات عليا من قيادات حوثية متورطة بجرائم أخلاقية تتجاوز 55 جريمة، وكان له دور في الكشف عنها.

وأجبرت الميليشيا الحوثية عائلة السجين على دفنه، مهددة إياهم بالسجن والخطف في حالة كشفت عما تعرض له. في ذات السياق، عثر الأهالي في مديرية السبرة بمحافظة إب على جثة السجين رمزي الحربي في مجرى السيول، وقد بدت آثار تحلل على جثته.

وبحسب مصادر مطلعة داخل السجن، فإن السجين الحربي مضطلع بجرائم قتل، وقد تمت تصفيته من قبل قيادات حوثية لاطلاعه على تفاصيل وجرائم كثيرة جرى تنفيذها عن طريق الحوثيين. ولم يمضِ على عملية القبض على الحربي أسبوع بعد عملية هروب متكررة يقوم بها من السجن.

يمكن قراءة الخبر من المصدر تحديث نت من هنا

أضف تعليقـك