اليمن عاجل

العرب: اختراق الإخوان لـ"الشرعية" تهديد كبير لجهد تحرير اليمن

نيوز يمن
مصدر الخبر / نيوز يمن

قالت صحيفة "العرب" اللندنية، الخميس، إن اختراق السلطة الشرعية اليمنية من قبل جماعة الإخوان المسلمين، لم يعد فقط عائقا أمام استكمال جهود تحرير اليمن من ميليشيا الحوثي، بل تحوّل إلى تهديد كبير للمنجز المتحقّق في هذا المجال، وهو ما ظهرت نتائجه العملية من خلال سقوط مناطق محرّرة بيد الحوثيين بتواطؤ من عناصر إخوانية يبدو أنها بصدد تطبيق أجندة قطرية من مقتضياتها إعادة جمع الإخوان والحوثيين في جبهة موحّدة.

وأضافت الصحيفة، في تقرير نشرته على موقعها الالكتروني، "فجّر تقدّم ميداني لميليشيا الحوثي موجة انتقادات للسلطة اليمنية المعترف بها دوليا بقيادة الرئيس عبدربه منصور هادي وطريقتها في إدارة شؤون المناطق الواقعة تحت سيطرتها، وترتيب شؤونها الأمنية والعسكرية لتأمينها من غزو حوثي جديد".

وذكرت أن العديد من الفعاليات السياسية والإعلامية اليمنية "أثارت مسألة اختراق صفوف الشرعية بهياكلها المدنية والعسكرية من قبل جماعة الإخوان المسلمين ممثلة بحزب الإصلاح، مع أنّ للجماعة أهدافا مختلفة عن الأهداف اليمنية وتتصل بحسابات خارجية وولاءات إقليمية".

وذهبت إلى إرجاع سقوط مناطق من محافظة الضالع بيد الحوثيين إلى خيانات من قبل قيادات عسكرية إخوانية ضمن القوات المكلّفة بحماية تلك المناطق.

ونقلت عن مسؤول محلّي في محافظة عدن “إنّ خيانات الإخوان لم تبدأ الآن بل واكبت جهود تحرير المناطق ومن بينها عدن”، وأضاف طالبا عدم الكشف عن هويته “إنّ الإخوان لم يشاركوا عمليا في تحرير عدن بل عملوا على عرقلة جهود التحرير من خلال إثارة مشاكل وصراعات جانبية مع أطراف أخرى مثل السلفيين ومكونات من الحراك الجنوبي”.

كما أكّد المتحدّث ذاته أن “الأوضاع القائمة حاليا في تعز شاهد عملي على الدور السلبي لحزب الإصلاح الإخواني المسؤول عن تأخّر فكّ الحصار الحوثي عن المدينة، حيث لا تزال الميليشيا التابعة له تصرف الجهود نحو الصراع مع القوميين والسلفيين وحزب المؤتمر الشعبي العام”.

وقالت الصحيفة ذاتها نقلا مصادر محلّية إنّ المنشقين إمّا من الإخوان وإما ممن تلقّوا أموالا يرجّح أنّ مصدرها قطر، مشيرة إلى وجود دور كبير للأخيرة في التقريب بين إخوان اليمن والحوثيين بهدف تفكيك جبهة الشرعية وعرقلة جهود التحالف العربي.

وسيطرت ميليشيا الحوثي، الأربعاء، على مديرية الحشاء، غربي محافظة الضالع، جنوبي اليمن، بعد أيام قليلة من تقدمها العسكري شمال وغربي الضالع.

يمكن قراءة الخبر من المصدر نيوز يمن من هنا

أضف تعليقـك