اخبار اليمن الان

ورم اقتتال الشرعية ينهش جسدها.. هل أضحت الشرعية خصما للشرعية ذاتها؟!

المشهد اليمني
مصدر الخبر / المشهد اليمني

 

قال القيادي في المؤتمر الشعبي العام الدكتور عادل الشجاع أن ورم اقتتال الشرعية ينهش جسدها.

وكتب الدكتور الشجاع على صفحته بالفيس بوك بعنوان: ورم اقتتال الشرعية ينهش جسدها”” “من المحزن جدا أن تقتتل الشرعية في تعز والحوثي يزحف في الضالع والبيضاء ولحج لتحرير المحرر”.

واكد الشجاع على أن الشرعية أضحت خصما للشرعية ذاتها . لقد خاض الإصلاحيون وكتائب أبي العباس معارك ضد بعضهما البعض أكثر مما خاضوا من مواجهات مع عصابة الحوثي، لذا فإن الاقتتال بين أطراف الشرعية يجعلها هدفا سهلا لهجمات الحوثي.

“المشهد اليمني” يعيد نشر النص الكامل

ورم اقتتال الشرعية ينهش جسدها

باتت تعز ساحة مفتوحة لاقتتال الشرعية، مثلما باتت عدن ترمومترا لقياس مدى تماسك تحالف دعم الشرعية.

في كل مرة تندلع المواجهات في تعز تخلف عشرات القتلى والجرحى .

من المحزن جدا أن تقتتل الشرعية في تعز والحوثي يزحف في الضالع والبيضاء ولحج لتحرير المحرر. في ظل هذا الوضع نجحت عصابة الحوثي في السيطرة على مساحات في محافظة البيضاء والضالع .

ولست بحاجة للقول إن الشرعية تسعى لاقتسام كعكة غير ناضجة في مارب وحضرموت والمهرة وتعز وعدن متناسية عدوها الرئيسي والخطر الذي يتربص بالجميع .

يتمحور الاقتتال داخل الشرعية نتيجة للأجندة التي يفرضها الممولون . فقد أضحت الشرعية خصما للشرعية ذاتها . لقد خاض الإصلاحيون وكتائب أبي العباس معارك ضد بعضهما البعض أكثر مما خاضوا من مواجهات مع عصابة الحوثي .

إن الاقتتال بين أطراف الشرعية يجعلها هدفا سهلا لهجمات الحوثي ، كما تجعل المجتمع الدولي يتردد في التدخل لصالحها ، كما أنه يؤخر التوصل إلى أي حلول سياسية .

سيبقى الاقتتال والنزاع قائما وسينعكس حتما على الاستقرار وسيشكل وقودا لهذا الاقتتال الداخلي مادام تحالف دعم الشرعية ليس لديه رؤية واضحة للشرعية ومادامت شبكة مصالحه متناقضة.

يمكن قراءة الخبر من المصدر موقع المشهد اليمني من هنا

أضف تعليقـك