اخبار العالم

فشل أول تدخل دولي من دولة خليجية للتوسط بين أمريكا وإيران

مأرب برس
مصدر الخبر / مأرب برس

فشلت أول محاولة توسط بين إيران وأمريكا بشان التصعيد العسكري الذي ينذر بحرب شاملة في الخليج، ولم تنجح زيارة وزير الخارجية العُماني يوسف بن علوي الى طهران في تقريب وجهات النظر، لكبح جماح التصعيد.

وقالت مصادر دبلوماسية لصحيفة «القبس» الكويتية: إن «الإيرانيين أبلغوا الزائر العماني رفضهم التفاوض مع الأميركيين، تحت ضغط العقوبات، وانتشار الأساطيل».

وأشارت المصادر في طهران إلى انقسام بين فريقين إيرانيين؛ إذ ظهر ذلك إلى العلن مع طلب الرئيس حسن روحاني المزيد من الصلاحيات الخاصة بالحرب والاقتصاد، في إشارة ضمنية إلى فريق آخر متشدّد، يملك زمام صلاحيات في هذين الملفين.

إلى ذلك، قال رئيس الوزراء العراقي: سنرسل فريقاً إلى طهران وواشنطن للمساعدة في التهدئة. وقالت مصادر إن العراق يسعى لأداء دور الوسيط حتى لا يدفع فاتورة الحرب.

وكان وزير الخارجية العماني يوسف بن علوي بحث الإثنين، مع نظيره الإيراني جواد ظريف، المستجدات الإقليمية، في زيارة مفاجئة إلى طهران لم يعلن عنها سابقا.

وأفادت الخارجية الإيرانية، في بيان نقلته وكالة الأنباء الرسمية “إرنا”، أن الجانبين بحثا “العلاقات الثنائية وأهم مستجدات الأوضاع الإقليمية والدولية”.

وأشارت فضائية العالم الإيراني إلى أن بن علوي وصل البلاد عصر الإثنين، لإجراء لقاءات مع كبار المسؤولين الإيرانيين، دون تفاصيل أكثر. ولم يصدر عن الخارجية العمانية تفاصيل بشأن الزيارة، غير أن سلطنة عمان أحد دول الخليج التي تجمعها علاقات جيدة مع طهران رغم التوتر الخليجي الإيراني.

يمكنك زيارة الخبر الاصلي من هنا >> هذا الخبر المنشور بموقع اخبار اليمن جرى نشره من موقع مأرب برس

أضف تعليقـك