اخبار اليمن الان

قبائل آلـ حميقان تطالب المنظمات سحب جثث الحـوثيين المرمية في شعاب ووديان الزاهر بالبيضاء

عدن الحدث
مصدر الخبر / عدن الحدث

تجددت الاشتباكات الأربعاء بين قوات المقاومة الشعبية بآل حميقان و الوية العمالقة من جهة و بين عناصر مليشيات الحوثي من جهة أخرى بكافة أنواع الأسلحة الثقيلة و المتوسطة . 

ونفذ ابطال المقاومة الشعبية بآل حميقان هجوم على مواقع المليشيات الحوثية بجبال الجماجم و حيد الضروة و حيد الملح. وتقوم عناصر المليشيات بقصف قرى و مناطق المواطنين بالمدفعية و الرشاشات الثقيلة وما زالت الاشتباك مستمرة حتى اللحظة .

وطالب أهالي و أبناء قبيلة آل حميقان المنظمات الإنسانية للقيام بدورها في سحب جثث عناصر المليشيات الحوثية التي لا تزال مرمية في وديان وشعاب وجبال مناطق الحبج بمديرية الزاهر بآل حميقان بمحافظة البيضاء.

  وتأتي مطالبة الأهالي بعد انتشار الروائح الكريهة من جثث الحوثيين بكافة المناطق التي حاول عناصر المليشيات التقدم منهن إلى مواقع المقاومة الشعبية بآل حميقان .

كما قام يوم امس بعض المواطنين مع ابطال مقاومة البيضاء بجبهة الزاهر بآل حميقان و الوية العمالقة برفع جثتين تعودا لعناصر مليشيات الحوثي بالقرب من موقع الشيول بميمنة جبهة الحبج بآل حميقان تركتها مليشيات الحوثي تتعرض لنهش الكلاب الضالة،بسبب عنصرية قيادات المليشيات الحوثية لأفرادها والتي تعمل على التفريق والتمييز بين جثث عناصرها وذلك بترك جثث من ينتمون إلى فئة الزنابيل بالاشعاب و الوديان لعدم تقديرهم لما قاموا به وحرصهم على مشاعر أهاليهم. 

اما من هم من فئة القناديل فالمليشيات تقوم وبإستماته من اجل انتشال جثثهم في المواجهات لمحاولة اخراجهم ويضحوا مقابل جثث القناديل بالعديد من الزنابيل، اويقوموا بارسال العديد من الوساطات لاخراج جثثهم اما بدفع عشرات الملايين مقابل تسليم جثثهم كما تم بجبهة قانية و فضحة، او تبادل جثثهم بالعديد من أسرى أو المختطفين لعنصريتهم الخبيثة بين عناصرهم .

يمكن قراءة الخبر من المصدرمن هنا

أضف تعليقـك