منوعات

أخطر سفاحي العالم.. قتل 200 مريض

وكالة خبر للانباء
مصدر الخبر / وكالة خبر للانباء

قناة الحرة

حكم القضاء الألماني بالسجن مدى الحياة على ممرض سابق بعد إدانته بارتكاب 85 جريمة قتل تجعل منه أحد أكبر سفاحي مرحلة ما بعد الحرب العالمية.

وقال رئيس محكمة أولدنبورغ في شمال غرب ألمانيا سيبستيان بورمان إن الجرائم التي ارتكبها نيلس هوغيل (42 عاما) "تتجاوز المنطق وكل الحدود المعروفة".

وقد حكم عليه بالسجن مدى الحياة، وأرفق القرار بشروط تجعل من الصعب عليه الخروج من السجن حتى بعد تمضيته 15 عاما وراء القضبان.

وأدين الرجل بقتل ضحاياه الذين تراوحت أعمارهم بين 34 و96 عاما بحقنة أدوية في المستشفى الذي عمل فيه بين العامين 2000 و2005.

هوغيل كان يعمد إلى إعطاء المرضى جرعات من عقاقير تؤدي إلى السكتة القلبية لأنه يستمتع بلحظة إنعاشهم (إن تمكن) في اللحظة الأخيرة.

واعترف المجرم بـ 43 عملية قتل، ونفى علاقته بخمس أخرى، وقال إنه لا يستطيع أن يتذكر الـ 52 الباقية.

لكن العدد الحقيقي للضحايا لن يعرف أبدا إذ إن الكثير منهم أحرقت جثثهم، وتشتبه الشرطة في أن نيلس هوغيل، المدمن على مسكنات الأوجاع، قتل في الواقع أكثر من 200 شخص.

يمكن قراءة الخبر من المصدر وكالة خبرمن هنا

أضف تعليقـك