اخبار العالم

البيت الأبيض يكشف مفاجأة بشأن دولتين أحدهما خليجية بخصوص صفقة القرن

مأرب برس
مصدر الخبر / مأرب برس

كشف مسؤول في البيت الأبيض، مفاجأة بشأن الدول العربية المشاركة في مؤتمر البحرين “أولى خطوات صفقة القرن”، حيث أكد أن مصر والأردن والمغرب، أبلغت واشنطن أنها تخطط لحضور مؤتمر البحرين لرعاية الاستثمار في المناطق الفلسطينية.

وذكرت وكالة “رويترز” أن مشاركة مصر والأردن تعتبر ذات أهمية خاصة لأنهما تاريخيا تعدان لاعبان رئيسان في جهود السلام الإسرائيلية الفلسطينية.

وأعتبر الرئيس الفلسطيني محمود عباس، أن “صفقة القرن”، التي وصفها بـ”صفقة العار”، ستذهب إلى الجحيم، وأن حل القضية الفلسطينية يجب أن يبدأ بالمسائل السياسية قبل الاقتصادية.

وقال، إن “قضيتنا تتقدم خطوة خطوة وسنصل بإذن الله إلى الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف، وستذهب صفقة القرن أو صفقة العار إلى الجحيم بإذن الله، وسيذهب المشروع الاقتصادي الذين يعملون على عقده الشهر المقبل ليقدموا لنا أوهاما كذلك إلى الجحيم”.

كما وضع العاهل الأردني عمليا حدا للتكهنات بخصوص مشاركة بلاده في مؤتمر البحرين المثير للجدل ،عندما اشار إلى أن الأردن ينبغي أن لا يكون “خارج الغرفة” عندما تعقد مؤتمرات دولية لها علاقة بالقضية الفلسطينية.

 واعتبر هذا التلميح بمثابة إعلان سياسي يرجح مشاركة الأردن في مؤتمر المنامة بالرغم من مقاطعة السلطة الفلسطينية للقاء.

ومن المتوقع أن تركز الخطة، التي وصفها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بأنها “صفقة القرن”، على حث الدول العربية المانحة على الاستثمار في الضفة الغربية وقطاع غزة قبل معالجة القضايا السياسية الشائكة التي تمثل جوهر الصراع.

من جهتها، دعت “منظمة التحرير الفلسطينية” مؤخرا، الدول العربية التي أعلنت موافقتها على المشاركة في مؤتمر المنامة الاقتصادي للعدول عن قرارها.

وكانت الولايات المتحدة والبحرين أعلنتا في بيان مشترك، أن العاصمة المنامة ستستضيف في 25 و26 من شهر يونيو المقبل، مؤتمرا “لتشجيع الاستثمار في المناطق الفلسطينية”، وهو المؤتمر الذي تعهد القادة الفلسطينيون بمقاطعته.

يمكنك زيارة الخبر الاصلي من هنا >> هذا الخبر المنشور بموقع اخبار اليمن جرى نشره من موقع مأرب برس

أضف تعليقـك