اخبار اليمن الان

أبرز هجمات الحوثيين على الأراضي السعودية

صحيفة مسند
مصدر الخبر / صحيفة مسند

أعلنت جماعة الحوثي اليوم الأربعاء استهداف مطار أبها جنوبي السعودية بصاروخ "كروز"، وقالت الجماعة إن الهجوم أصاب الهدف بدقة وأوقف الملاحة الجوية في المطار.
 
ويعتبر هجوم اليوم هو الثاني الذي يشنه الحوثيون خلال 24 ساعة، بعد استهدافهم قاعدة الملك خالد الجوية في خميس مشيط جنوب غربي السعودية.
 
وقبل هذين الهجومين شن الحوثيون عددا من الهجمات على الأراضي السعودية ومنشآت فيها، هذه أبرزها:
 
نوفمبر/تشرين الثاني 2018
استهدف الحوثيون مهبط مروحيات الأباتشي وسكن الطيارين في نجران بصواريخ بالستية.
 
سبتمبر/أيلول 2018
استهداف مصفاة أرامكو ومصانع البتروكيماويات في جازان بأربعة صواريخ بالستية.
 
مارس/آذار 2018
قالت السعودية إنها اعترضت سبعة صواريخ بالستية، من بينها ثلاثة صواريخ أطلقت على الرياض.
 
ديسمبر/كانون الأول 2017
أطلق الحوثيون صاروخا بالستيا قالوا إنه استهدف قصر اليمامة بالرياض، لكن السعودية قالت إنها دمرته.
 
نوفمبر/تشرين الثاني 2017
أطلق الحوثيون صاروخا على مطار الملك خالد الدولي بالرياض، والسعودية تعلن تدميره في سماء المدينة.
 
مايو/أيار 2017
أطلق الحوثيون صاروخا باتجاه الرياض قبل يوم واحد من زيارة الرئيس الأميركي، لكنه سقط على مسافة مئتي كيلومتر من المدينة.
 
قالت السعودية إنها اعترضت صاروخا بالستيا حوثيا أطلق باتجاه مكة المكرمة، وقال الحوثيون إنه استهدف قاعدة الملك فهد الجوية بالطائف.
 
قالت السعودية إنها تصدت لصاروخ بالستي هو الأول باتجاهها منذ إطلاق "عاصفة الحزم" في مارس/آذار من العام ذاته.
 
بعد هطول الامطار والسيول حمى الضنك والملاريا يجتاحان عدن
 
تشهد العاصمة المؤقتة عدن، انتشاراً واسعاً لفيروس حمى الضنك والملاريا، بعد ايام من هطول أمطارٍ غزيرة، وتحقن المياه في الشوارع والأحياء.
 
وقالت مصادر طبية إن عشرات الحالات المُصابة بفيروسي حمى الضنك والملاريا، تصل بشكل شبه يومي للمشافي الخاصة والمراكز الصحية بالمديريات.
 
وأضافت المصادر لـ "الموقع بوست" أن عدد الحالات الواصلة للمشافي تجاوزت 100 حالة.
 
وذكرت أن حمى الضنك والملاريا من الأمراض التي تنتقل عبر البعوض والذي يتخذ من المياه المتحقنة بالشوارع بيئة خصبة للتكاثر.
 
وكانت العاصمة المؤقتة عدن، قد شهدت هطول أمطار غزيرة قبل نحو اسبوعين، وتبعتها أمطار مشابهة مطلع الأسبوع الجاري.
 
يُذكر أن السلطات المحلية في عدن عجزت عن حلحلة اشكالية تحقن المياه في الشوارع والأحياء، بظل عدم وجود نظام تصريف للمياه، وهو ما يجعل برك المياه متحقنة في الشوارع لأيام طويلة وهو ما يُسهم بشكل مباشر في انتشار الأوبئة والأمراض وبمقدمتها حمى الضنك والملاريا.



يمكنك زيارة الخبر الاصلي من هنا >> هذا الخبر المنشور بموقع اخبار اليمن جرى نشره من موقع مسند للانباء

أضف تعليقـك