اليمن عاجل

الاشتراكي يطالب بتشكيل لجنة أممية للتحقيق في جرائم الإخفاء القسرية

نيوز يمن
مصدر الخبر / نيوز يمن

غادر الحزب الاشتراكي اليمني مربع صمته، وطالب بتشكيل لجنة أممية للتحقيق في قضايا المخفيين قسراً في السجون السرية لمليشيات حزب الإصلاح -فرع تنظيم الإخوان- في مدينة تعز وسط اليمن.

وقال بيان رسمي صادر عن القطاع التربوي للحزب الاشتراكي، إن الإخفاءات القسرية جرائم حرب لا تسقط بالتقادم، لافتاً إلى أن "الصلف والتبجح لتلك القوى الظلامية جعل القوى السياسية بتعز تلزم صمتها خوفاً من نفس المصير".

اشتراكي تعز يدشن برنامجه التصعيدي ضد السجون السرية لحزب الإصلاح

وأدان الحزب الاشتراكي تحويل حزب الإصلاح تعز إلى سجون ومعتقلات سرية خارج القانون من خلال "مليشيات فوضوية وبيادات عسكرية تخفي شباب وثوار تعز وتمنع عنهم الضوء والهواء".

وعبّر الاشتراكي عن قلقه من استمرار "سيطرة قوى نافذة على المؤسسة الأمنية والعسكرية واختزالها لنفسها رغم افتقادها لأبسط المعايير الوطنية والإنسانية، حيث تسلك سلوك المليشيات الفوضوية، وتمنح خاطفي شباب الثورة الغطاء السياسي والقانوني".

كما استغرب الاشتراكي من "الصمت المدفوع الكلفة من قبل السلطة المحلية، وكذا القوى السياسية أمام انتهاكات حقوق الإنسان بتعز واستمرار تنامي السجون السرية والتي تمارس فيها أبشع جرائم انتهاكات حقوق الإنسان".

الاشتراكي يعلن عن خطوات احتجاجية ضد سجون الإصلاح السرية بتعز

وطالب الحزب الاشتراكي محافظ تعز نبيل شمسان بتحمل مسؤوليته القانونية والأخلاقية والإنسانية بالتحرك العاجل لإطلاق سراح المخفي قسراً أيوب الصالحي ورفيقه اكرم حميد، وكافة المخفيين قسراً في السجون السرية.

يمكن قراءة الخبر من المصدر نيوز يمن من هنا

أضف تعليقـك