اخبار اليمن الان

وزيرة تستدعي قوات الحماية الرئاسية لمنع الموظفين من دخول وزارتها بعدن

المشهد اليمني
مصدر الخبر / المشهد اليمني

افادت مصادر مطلعة  بقيام قوات الحرس الرئاسي يوم أمس الأول باقتحام مبنى الشؤون الاجتماعية والعمل وتمركزت داخل المبنى المتوجد بمديرية كريتر ومنعت موظفي الشؤون الاجتماعية والعمل من الدخول الى مكاتبهم .

وحسب عدد من موظفي الشؤون الاجتماعية والعمل بأن ابتهاج الكامل وزيرة الشؤون الاجتماعية والعمل هي من جلبت قوات من الحرس الرئاسي وبتوجيهات منها تم منع الموظفين من الدخول للمبنى ومزاولة عملهم .

وافادة نقابة الشؤون الاجتماعية والعمل ان هذا التعسف بمنع موظفي عدن من الدخول مقرهم هو انتهاك وتعسف وقمة التغطرس والتكبر لم يحدث من قبل في اي مرفق .

وقالت النقابة لم نتوقع ذلك فأن موظفي الشؤون الاجتماعية والعمل في عدن استضافوا الوزارة مؤقتاً في جزء من مكاتبهم واليوم يتم طردهم من مكاتبهم بل منعهم من الدخول المبنى بالكامل والسماح لموظفي المناطق الشمالية التي تم استقطابهم من قبل الوزيرة بالدخول هذا غير منطقي واجراءات غير قانونية .

وقد قرر الموظفي عدم الصدام مع الجنود وقرروا الوقوف امام المبنى وذلك حفاظاً على الارواح وتجنب لحدوث صدام ليس خوفاً وانما حكمة واعطا فرصة لهم بالانسحاب والتراجع .

و ردد موظفي الشؤون الاجتماعية والعمل عدة شعارات توضح غضبهم عن هذه الاجراءات الغير قانونية مطالبين في شعاراتهم برحيل الوزيرة من مقرهم  

و اكد الموظفين عن التمسك بحقوقهم ومطالبهم المشروعة وعن استمرارهم بالتصعيد حتى تتحقق جميع مطالبهم ولن يثنيهم الاجراءات التعسفية عن ذلك .

يمكن قراءة الخبر من المصدر موقع المشهد اليمني من هنا

أضف تعليقـك