اخبار اليمن الان

قعطبة تداوي جراح الحرب.. وتعقد اجتماعا تنفيذيا 

يافع نيوز
مصدر الخبر / يافع نيوز

يافع نيوز – خاص:

عقد الإثنين في مدينة قعطبة في محافظة الضالع اجتماعا للمكتب التنفيذي للمديرية لمناقشة أوضاع المديرية عقب تحرير المدينة من مليشيات الحوثيين الانقلابية، والتي تسبب بتوقيف الخدمات والمؤسسات الحكومية في المديرية الأكبر في الضالع.

وفي الاجتماع الذي عقد برئاسة مدير عام المديرية العقيد أحمد ناجي صالح المريسي ومدراء المكاتب التنفيذية أكد المريسي ان المديرية الواجهة تحديات كبيرة جدا وتحتاج إلى معالجات جدية لتخفيف من العبء على المواطن من خلال العمل كفريق متكامل لإخراج المدينة وجميع المناطق من مخلفات الحرب وكل الإشكاليات والمشاكل وفي مقدمتها الإغاثةوالغاز وكذلك الكهرباء وغيرها من الخدمات واستعادة ثقة المواطن بالدولة والمسؤولين الذين كانوا سبب فيما أزمة الثقة بين الدولة والمواطن.

المريسي أكد في اللقاء ان توليه المنصب هو خدمة للمواطنيين ولن يكون هناك أي مجاملات او مداهنات، وكل المسؤولين ومدراء المكاتب التنفيذية مطالبين بالقيام بواجبهم وتحسين أداء المكاتب الحكومية.

وقدم مدير المالية أحمد سلمان شرح مفصلا عن الإيرادات من خلال عرض التقرير النصفي للعام الحالي فضلا عن إيرادات شهر مايو مؤكدا أن الإيرادات تراجعت كثيرا، مقارنة في السنوات الماضية، معزيا ذلك إلى أن أغلب المكاتب التنفيذية لم تورد ايراداتها عدى ثلاثة مكاتب تنفيذية، وأشار إلى أن جزء من مشكلة ضعف الإيرادات هي تداعيات الحرب التي شنتها مليشيات الحوثيين الانقلابية على المدينة والمناطق المحيطة.

إلى جانب ذلك فقد أوجز مدير مكتب الصناعة عمر عياش مشكلة التموين وكذلك أزمة الغاز لأسباب عدة وفي مقدمتها عدم تجاوب شركة الغاز مع احتياجات المواطنين سيما أن محطات للغاز لازالت تحت سيطرت المليشيات الحوثية مؤكدا أن هناك نقص ٤٣% من احتياجات السكان وسط محاولات لإيجاد حلول مع قيادة المحافظة وتمثلت في تغيير مندوب الشركة الغاز وتكليف آخر من أبناء محافظة الضالع، بنفس الوقت التي سعى مكتب الصناعة إلى تحديد سعر موحد.

عياش قال ان التموين الغذائي مستقر إضافة إلى تشكيل فرق مراقبة الأسعار ومخاطبة الشركات في البلاد في لتموين المحافظة بشكل عام بالسلع بالتنسيق مع محافظ محافظة الضالع.

وفي الجانب الصحي أكد مدير مكتب الصحة الدكتور مثنى سعيد ان هناك احتياجات كثيرة تحتاج لها مدينة قعطبة والمناطق المحيطة بها، مشيرا بنفس الوقت إلى أن هناك مساعدات من الأدوية قدمتها منظمات أممية غطت جزء من الاحتياجات، فضلا عن الحصول على جهاز الزا قدمه الهلال القطري، وهو جهاز نادر لم يكون يوجد في المحافظة كلها وبات بإمكانهم الاستفادة منه في فحص الفيروسات والكثير من الفحوصات الأخرى.

كما ناقش الإجتماع على الصعيد التربوي مشاكل المدرسين الذين انخرطوا في صفوف الجيش والمقاومة ولم يعودوا للتدريس ويستلمون رواتب مزدوجة فيما البدلاء لا يجدون رواتب رغم فاعلية نشاطهم في تحريك العملية التربوية، وفق ما أكده مدير عام مكتب التربية عبدالباسط المرح.

كما خصص الاجتماع جزء من الاجتماع لمناقشة الكهرباء والضرائب والواجبات وتحسين المدينة، وسط تأكيدات في نهاية الإجتماع ان التيار الكهربائي قد يعود إلى مدينة قعطبة خلال الأيام القليلة القادمة.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

أضف تعليقـك