اقتصاد

رغم البيانات التي تكشف انكماشه.. بريطانيا تعلن أن اقتصادها قوي

المشهد العربي
مصدر الخبر / المشهد العربي

تمر المملكة المتحدة بانكماش حاد في اقتصادها على خلفية أزمة خروجها من البريكست، ورغم البيانات التي تكشف الأزمة الحادة التي يمر بها الاقتصاد البريطاني، وفي ذات السياق قال وزير المالية البريطاني ساجد جاويد الجمعة: “إن أسس اقتصاد المملكة المتحدة قوية بعد أن أظهرت أرقام أنه انكمش في الربع الثاني”، لكنه أضاف أن الاقتصاد العالمي ككل يمر بفترة صعبة.
ووفقا لبيانات من مكتب الإحصاءات الوطنية، انكمش الاقتصاد البريطاني بمعدل فصلي بلغ 0.2% وهو أول انكماش منذ 2012. وعلى أساس سنوي تراجع النمو الاقتصادي إلى 1.2% من 1.8% في الربع الأول، وهو أضعف أداء منذ بداية 2018.
ووفقا لرويترز، قال جاويد في بيان: “هذه فترة صعبة للاقتصاد العالمي مع تباطؤ النمو في دول كثيرة. لكن أسس الاقتصاد البريطاني قوية.. الأجور تنمو والتوظيف عند مستوى قياسي مرتفع ونتوقع أن ننمو بوتيرة أسرع من ألمانيا وإيطاليا واليابان هذا العام”.
وأضاف قائلا: “الحكومة عاقدة العزم على تقديم معلومات مؤكدة للناس والشركات بشأن بريكست.. ذلك هو السبب في أننا نوضح أن المملكة المتحدة ستغادر الاتحاد الأوروبي في 31 أكتوبر/تشرين الأول”.
وتباطأ اقتصاد بريطانيا منذ التصويت بالموافقة في يونيو/حزيران 2016 على الانفصال عن الاتحاد الأوروبي، مع انخفاض معدلات النمو السنوية من مستوى يزيد عن 2% قبل الاستفتاء على الانفصال لتسجل نموا بنسبة 1.4% في العام الماضي.
وازداد احتمال خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي بدون اتفاق مع وصول بوريس جونسون إلى السلطة، ووعد رئيس الوزراء الجديد بأن بلاده ستخرج من الاتحاد الأوروبي في 31 أكتوبر/تشرين الأول مع أو بدون اتفاق مع بروكسل.

وفي حال عدم التوصل إلى اتفاق أعلن الاتحاد الأوروبي أنه سيفرض على الفور مراقبة جمركية، وسيدقق في سلامة الأغذية والمعايير الأوروبية على حدوده مع بريطانيا؛ ما يثير مخاوف حول صعوبات في تأمين الأغذية.

يمكن قراءة الخبر من المصدر موقع المشهد العربيمن هنا

أضف تعليقـك