اخبار اليمن الان تقارير

الزبيدي يتهم ”الرئاسية” بتجنيد أفارقة لقتالهم ويعد بتحرير ثلاث محافظات أخرى (تفاصيل)

المشهد اليمني
مصدر الخبر / المشهد اليمني

جدد اللواء عيدروس قاسم الزبيدي، رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، مساء اليوم الأحد، التزامه بالاستمرار في وقف اطلاق النار الذي دعت له قيادة التحالف العربي.
وابدى الزبيدي في كلمة له، تلقاها “المشهد اليمني” استعداده لحضور الاجتماع الذي دعت إليه المملكة العربية السعودية بانفتاح كامل إيماناً منّا بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، للعمل بشكل مسؤول مع قيادة التحالف العربي بقيادة الشقيقة الكبرى المملكة العربية السعودية في إدارة هذه الازمة وتبعاتها بما يعزز من تماسك النسيج الاجتماعي.
وأكد الزبيدي على الوقوف الكامل مع التحالف العربي لمحاربة التمدد الايراني في المنطقة بقيادة المملكة العربية السعودية التي نأمل منها ونعلق عليها آمال شعبنا وتطلعاته ونعلن استعدادنا للعمل معهم ومن خلالهم وبواسطتهم كحليف وفي وقوي أثبت بالفعل والعمل على الأرض وطوال خمس سنوات ما لم يثبته الآخرين الا بالكلام الزائف.
واتهم الزبيدي قوات الحماية الرئاسية برعاية الخلايا النائمة من المهمشين والمهاجرين الأفارقة وتجنيدهم من خلال ترقيمهم على مرتباتهم وتسليحهم واشتراكهم في المعارك بناءً على أوامرهم مما يدل على تخطيطهم المسبق لهذا العمل الفاشل الذي ارتد عليهم.
ولفت الزبيدي الى الاسلحة والذخائر المخزنة في معسكرات الوية الحماية الرئاسية والتي تكفي لقتال العدو الحوثي الايراني في كل جبهات القتال دون دعم من التحالف لمدة لا تقل عن 12 شهر كاملة.
ونوه الزبيدي بأن أحداث اغسطس المؤسفة فرضت عليهم رد الفعل اولا ثم كان دورنا بعد ذلك هو الدفاع عن النفس، بينما كان دور الطرف الاخر هو تنفيذ خطة مبيته مبنية علي اغتيال قياداتنا ثم استفزاز جماهيرنا ثم بعد ذلك تصفية وجودنا.
و وعد الزبيدي بتحرير ما تبقى من أراضي الجنوب في وادي حضرموت وبيحان ومكيراس، التي لا تزال تعاني من الإرهاب.
وكان التحالف العربي قد دعا الى وقف إطلاق النار بعدن والانسحاب من كافة المعسكرات والمقار الحكومية التي استولت عليها قوات الحزام الأمني التابعة للمجلس الانتقالي الجنوبي خلال الاربعة الايام الماضية.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

أضف تعليقـك