اخبار اليمن الان

بعد انقلاب عدن : الاطاحة بالرئيس هادي ..تشكيل مجلس رئاسة ’’المشاط – الاحمر – العطاس – الزبيدي’’ ومفاجأة ثقيلة بشأن رئيس الوزراء الجديد ودور طارق عفاش

برق برس
مصدر الخبر / برق برس

تداولت مواقع التواصل الاجتماعي منشوراً يقول أنه تم التوافق بين جميع الأطراف على إقصاء الرئيس عبدربه منصور هادي واستبدال المنصب بمجلس رئاسة يشارك فيه الحوثيون والحراك.

جاء ذلك عقب مفاوضات واسعة لجميع الأطراف برعاية دولية وعبر منظمات دولية

فيما يلي نص المنشور:

*استبدال شرعية هادي بمجلس رئاسة*

*تسريبات عن بنود تسوية سياسية يمنية يشارك فيها الانتقالي للمرة الأولى*

ملاحظة:

المعلومات التالية مستقاة شفويا من مصدر اطلع على بنود التسوية السياسية المقترحة لكنه رفض تزويدنا بنسخة مكتوبة ولهذا لجأنا إلى تدوين النقاط بناء على فهمنا لها وقد لا تكون مطابقة حرفيا للمسودة التي يتم التفاوض عليها ولكن النقاط التي سنوردها تتضمن أهم البنود المكتوبة أصلا باللغة الإنجليزية واجتهد المصدر في ترجمة مضمونها ترجمة غير حرفية:

الجزء الأول: تمهيد

يتألف هذا الجزء من ستة بنود هي:

أولا: بعد التأكيد على قرارات مجلس الأمن الدولي المتعلقة بالصراع في اليمن، والمرجعيات الأساسية للتسوية وهي المبادرة الخليجية ونتائج الحوار الوطني اليمني يرى الوسطاء الإقليميون وممثلو الدول ذات العضوية ا لدائمة في مجلس الأمن الدولي أن اتفاق ستوكهولم في كانون الأول ديسمبر الماضي بين ممثلي حكومة الرئيس عبدربه منصور هادي وحركة أنصار الله، لم يعد كافيا رغم أن الاتفاق قد نجح في المقام الأول بفك الاشتباكات العسكرية بين طرفين على الأقل من أطراف الحرب في منطقة واحدة هي منطقة الحديدة ولكنه فشل في الجزء المتعلق بآليات تبادل أسرى الحرب بين الطرفين.

ثانيا: بناء على البند السابق تقرر التخلي عن الحلول الجزئية (بغض النظر عن مدى أهمية بناء الثقة) والانتقال مباشرة إلى حلول التسوية النهائية عن طريق إضافة أطراف سياسية فاعلة وهي الأطراف التي أوصى بإشراكها مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن السيد مارتين جريفيث.

ثالثا: الأطراف المدعوة لإرسال ممثلين عنها للتفاوض بشأن مقترحات الحل النهائي هي المجلس الانتقالي الجنوبي الذي فرض مؤخرا أمرا واقعا جديدا في مدينة عدن الجنوبية وتنظيم المؤتمر الشعبي العام الذي ترابط قواته في الشاطئ الساحلي القريب من محافظة الحديدة في مواجهة قوات منظمة أنصار الله.

رابعا: يمثل فريق المجلس الانتقالي وفريق المؤتمر الشعبي العام بأشخاص يكون عددهم مساويا لكل من ممثلي الحكومة المعترف بها دوليا وممثلي منظمة أنصار الله في المفاوضات على أن يتولى اللواء عيدروس الزبيدي تحديد أسماء أعضاء الوفد التفاوضي الممثل للمجلس الانتقالي الجنوبي ويتولى اللواء طارق محمد صالح تحديد أسماء الوفد التفاوضي الممثل للمؤتمر الشعبي العام وذلك منعا وحسما لأي خلافات أو تنافس غير حميد لتمثيل المجلس أو المؤتمر.

خامسا: يحق للمبعوث الدولي إضافة عدد مساو من المفاوضين يمثلون شخصيات لا حزبية من المقيمين خارج اليمن وخارج دول التحالف العربي إضافة إلى عدد مناسب لتمثيل شريحتي الشباب والمرأة إن لم يكن تمثيل هذه الشرائح كافيا بين الوفود التي تقدمها أطراف التفاوض الرئيسية.

سادسا: ترى الدول دائمة العضوية في مجلس الأمن الدولي أنه لم يعد كافيا ترك المفاوضين استهلاك الوقت في حوار غير مجدي ولابد من مساعدة وفود التفاوض على البت في مقترحات عملية وقابلة للتطبيق يتوافق عليها الوسطاء الإقليميون والدوليون وتقدم إلى الأطراف اليمنية المتفاوضة لإقرارها أو تعديلها شريطة التحلي بالجدية والاستعداد لتقديم التنازلات من أجل إحلال السلام في البلد المكلوم.

الجزء الثاني: مقترحات التسوية وآلياتها

يتم تشكيل مجلس رئاسة مؤقت يتولى لمدة سنة واحدة فقط جميع صلاحيات رئيس الجمهورية المنصوص عليها في الدستور اليمني الساري حاليا على أن يتألف المجلس من عدد فردي من الأعضاء ما بين خمسة أعضاء كحد أدنى وتسعة أعضاء كحد أعلى برئاسة الرئيس المستفتى على رئاسته وهو الرئيس الشرعي عبدربه منصور هادي.

 يمنع أبناء وأقارب رئيس المجلس والعاملين معه حاليا وأبناء وأقارب كل عضو في المجلس من تولي أي منصب في الدولة أو التدخل في أعمال المجلس الرئاسي بطريقة مباشرة أو غير مباشرة، ويتم اتخاذ القرارات في مجلس الرئاسة بأغلبية أعضائه وليس بأغلبية الحضور.

لتسهيل عمل المتفاوضين يقترح الوسطاء الأسماء التالية أعضاء في مجلس الرئاسة

1. السيد علي محسن صالح

2. السيد مهدي المشاط

3. السيد عيدروس الزبيدي

4. السيد حيدر العطاس

يتولى مجلس الرئاسة تشكيل لجنة عسكرية وأمنية عليا تتولى دمج المليشيات في وحدات القوات المسلحة والأمن ويقترح الوسطاء أن يرأس اللجنة الفريق مفرح بحيبح نظرا لاستقلاليته الحزبية وما يتمتع به من احترام لدى مختلف الأطراف السياسية. ويقترح الوسطاء أن يكلف الفريق بحيبح اختيار بقية أعضاء اللجنة بالتشاور مع كافة الأطراف السياسية والتوافق معها وله حق الاستعانة بالوسطاء الدوليين والاقليميين لتحقيق هذا التوافق.

يتولى مجلس الرئاسة إصدار قرار بتشكيل حكومة عمل مصغرة ذات صلاحيات كاملة تتولى إنعاش الاقتصاد اليمني وصرف الرواتب وإنقاذ البلاد من المجاعة التي يمكن أن تحل بها. على ألا يتجاوز عدد أعضاء الحكومة عن 16 عضوا وأن يكون جميع الأعضاء من ذوي الكفاءات التي لم تتورط في الصراع المسلح مع أي طرف ولا تنتمي لأي طرف حزبي.

يمنع رئيس وأعضاء الحكومة الانتقالية من ترشيح أنفسهم في أول انتخابات اتحادية للرئاسة أو لعضوية البرلمان الاتحادي عقب الاستفتاء على الدستور الاتحادي للبلاد.

 لتسهيل عمل المتفاوضين يقترح الوسطاء أن يرأس الحكومة لمدة سنتين المهاجر والخبير الاقتصادي اليمني المقيم في واشنطن جمال نعمان وعضوية.

1. اللواء حيدر الهبيلي وزيرا للدفاع – مفرح بحيبح نائبا أول له وزكريا الشامي نائبا ثانيا

2. السيد آزال الجاوي وزيرا للداخلية – جلال الرويشان نائبا له

3. السيد أحمد بن مبارك وزيرا للإدارة الاتحادية – علي البخيتي نائبا له

4. القاضية أفراح بادويلان وزيرا للعدل ـ الدكتور يحيى الماوري نائبا لها

5. السيد محسن بن فريد وزيرا للمواصلات

6. السيد حسين الفضلي وزيرا للتعليم

7. السيدة هدى البان وزيرا للشؤون الاجتماعية

8. السيدة ذكرى الصبيحي وزيرا للصحة

9. السيد عبدالله الصايدي وزيرا للخارجية – محمد عبدالسلام نائبا له

10. السيد نصر طه مصطفى وزيرا للإدارة المحلية

11. السيد مصطفى نعمان وزيرا للتخطيط

12. السيد أيوب الحمادي وزيرا للطاقة

13. السيد خالد الرويشان وزيرا للإعلام

14. السيد منير الماوري وزيرا للمهاجرين

15. السيد محمد جميح وزيرا للثقافة

 منعا لنشوب عراقيل نتيجة التنافس غير الحميد على تمثيل الدولة في السفارات السيادية يقترح الوسطاء التوافق التشكيل التالي خلال الفترة الانتقالية:

16. السيد أحمد مثنى سفيرا لليمن في واشنطن

17. السيد أبو بكر القربي سفيرا لليمن في لندن

18. السيدة نبيلة الحكيمي سفيرا لليمن لدى الاتحاد الأوروبي

19. السيد علي عشال سفيرا لليمن في باريس

20. السيد مبارك البحار سفيرا لليمن في موسكو

21. السيد معين عبدالملك سفيرا لليمن في بكين

22. السيدة ليزا الحسنى سفيرا لليمن في الرياض

23. السيد إبراهيم الجهمي سفيرا لليمن في القاهرة ومندوبا في الجامعة العربية

24. السيد إبراهيم الديلمي سفيرا لليمن في بيروت

25. السيدة كلثوم باعلوي ممثلة لليمن لدى الأمم المتحدة وعبدالله السعدي نائبا لها

يقترح الوسطاء الإسراع في فتح مطار صنعاء الدولي وتكليف السيد عبدالسلام الحداد بإدارة الخطوط الجوية اليمنية لإعادة بنائها وعلى الحكومة توفير الإمكانات اللازمة لذلك إضافة إلى إعادة تأسيس خطوط أليمدا تحت أي مسمى جديد يتم التوافق عليه من قبل أعضاء الحكومة المؤقتة.

يرشح الوسطاء كلا من الشيخ أمين عاطف والشيخ حسين العجي العواضي والشيخ علوي الباشا بن زبع والسيد عمار العولقي لعضوية لجنة رعاية شؤون القبائل لتصفية أية خلافات قبلية قائمة وإشراك القبائل اليمنية شمالا وجنوبا في إحلال السلام الشامل والدائم في اليمن.تداولت مواقع التواصل الاجتماعي “الواتس آب “منشوراً يقول أنه تم التوافق بين جميع الأطراف على إقصاء الرئيس عبدربه منصور هادي واستبدال المنصب بمجلس رئاسة يشارك فيه الحوثيون والحراك.

جاء ذلك عقب مفاوضات واسعة لجميع الأطراف برعاية دولية وعبر منظمات دولية

فيما يلي نص المنشور:

*استبدال شرعية هادي بمجلس رئاسة*

*تسريبات عن بنود تسوية سياسية يمنية يشارك فيها الانتقالي للمرة الأولى*

ملاحظة:

المعلومات التالية مستقاة شفويا من مصدر اطلع على بنود التسوية السياسية المقترحة لكنه رفض تزويدنا بنسخة مكتوبة ولهذا لجأنا إلى تدوين النقاط بناء على فهمنا لها وقد لا تكون مطابقة حرفيا للمسودة التي يتم التفاوض عليها ولكن النقاط التي سنوردها تتضمن أهم البنود المكتوبة أصلا باللغة الإنجليزية واجتهد المصدر في ترجمة مضمونها ترجمة غير حرفية:

الجزء الأول: تمهيد

يتألف هذا الجزء من ستة بنود هي:

أولا: بعد التأكيد على قرارات مجلس الأمن الدولي المتعلقة بالصراع في اليمن، والمرجعيات الأساسية للتسوية وهي المبادرة الخليجية ونتائج الحوار الوطني اليمني يرى الوسطاء الإقليميون وممثلو الدول ذات العضوية ا لدائمة في مجلس الأمن الدولي أن اتفاق ستوكهولم في كانون الأول ديسمبر الماضي بين ممثلي حكومة الرئيس عبدربه منصور هادي وحركة أنصار الله، لم يعد كافيا رغم أن الاتفاق قد نجح في المقام الأول بفك الاشتباكات العسكرية بين طرفين على الأقل من أطراف الحرب في منطقة واحدة هي منطقة الحديدة ولكنه فشل في الجزء المتعلق بآليات تبادل أسرى الحرب بين الطرفين.

ثانيا: بناء على البند السابق تقرر التخلي عن الحلول الجزئية (بغض النظر عن مدى أهمية بناء الثقة) والانتقال مباشرة إلى حلول التسوية النهائية عن طريق إضافة أطراف سياسية فاعلة وهي الأطراف التي أوصى بإشراكها مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن السيد مارتين جريفيث.

ثالثا: الأطراف المدعوة لإرسال ممثلين عنها للتفاوض بشأن مقترحات الحل النهائي هي المجلس الانتقالي الجنوبي الذي فرض مؤخرا أمرا واقعا جديدا في مدينة عدن الجنوبية وتنظيم المؤتمر الشعبي العام الذي ترابط قواته في الشاطئ الساحلي القريب من محافظة الحديدة في مواجهة قوات منظمة أنصار الله.

رابعا: يمثل فريق المجلس الانتقالي وفريق المؤتمر الشعبي العام بأشخاص يكون عددهم مساويا لكل من ممثلي الحكومة المعترف بها دوليا وممثلي منظمة أنصار الله في المفاوضات على أن يتولى اللواء عيدروس الزبيدي تحديد أسماء أعضاء الوفد التفاوضي الممثل للمجلس الانتقالي الجنوبي ويتولى اللواء طارق محمد صالح تحديد أسماء الوفد التفاوضي الممثل للمؤتمر الشعبي العام وذلك منعا وحسما لأي خلافات أو تنافس غير حميد لتمثيل المجلس أو المؤتمر.

خامسا: يحق للمبعوث الدولي إضافة عدد مساو من المفاوضين يمثلون شخصيات لا حزبية من المقيمين خارج اليمن وخارج دول التحالف العربي إضافة إلى عدد مناسب لتمثيل شريحتي الشباب والمرأة إن لم يكن تمثيل هذه الشرائح كافيا بين الوفود التي تقدمها أطراف التفاوض الرئيسية.

سادسا: ترى الدول دائمة العضوية في مجلس الأمن الدولي أنه لم يعد كافيا ترك المفاوضين استهلاك الوقت في حوار غير مجدي ولابد من مساعدة وفود التفاوض على البت في مقترحات عملية وقابلة للتطبيق يتوافق عليها الوسطاء الإقليميون والدوليون وتقدم إلى الأطراف اليمنية المتفاوضة لإقرارها أو تعديلها شريطة التحلي بالجدية والاستعداد لتقديم التنازلات من أجل إحلال السلام في البلد المكلوم.

الجزء الثاني: مقترحات التسوية وآلياتها

يتم تشكيل مجلس رئاسة مؤقت يتولى لمدة سنة واحدة فقط جميع صلاحيات رئيس الجمهورية المنصوص عليها في الدستور اليمني الساري حاليا على أن يتألف المجلس من عدد فردي من الأعضاء ما بين خمسة أعضاء كحد أدنى وتسعة أعضاء كحد أعلى برئاسة الرئيس المستفتى على رئاسته وهو الرئيس الشرعي عبدربه منصور هادي.

 يمنع أبناء وأقارب رئيس المجلس والعاملين معه حاليا وأبناء وأقارب كل عضو في المجلس من تولي أي منصب في الدولة أو التدخل في أعمال المجلس الرئاسي بطريقة مباشرة أو غير مباشرة، ويتم اتخاذ القرارات في مجلس الرئاسة بأغلبية أعضائه وليس بأغلبية الحضور.

لتسهيل عمل المتفاوضين يقترح الوسطاء الأسماء التالية أعضاء في مجلس الرئاسة

1. السيد علي محسن صالح

2. السيد مهدي المشاط

3. السيد عيدروس الزبيدي

4. السيد حيدر العطاس

يتولى مجلس الرئاسة تشكيل لجنة عسكرية وأمنية عليا تتولى دمج المليشيات في وحدات القوات المسلحة والأمن ويقترح الوسطاء أن يرأس اللجنة الفريق مفرح بحيبح نظرا لاستقلاليته الحزبية وما يتمتع به من احترام لدى مختلف الأطراف السياسية. ويقترح الوسطاء أن يكلف الفريق بحيبح اختيار بقية أعضاء اللجنة بالتشاور مع كافة الأطراف السياسية والتوافق معها وله حق الاستعانة بالوسطاء الدوليين والاقليميين لتحقيق هذا التوافق.

يتولى مجلس الرئاسة إصدار قرار بتشكيل حكومة عمل مصغرة ذات صلاحيات كاملة تتولى إنعاش الاقتصاد اليمني وصرف الرواتب وإنقاذ البلاد من المجاعة التي يمكن أن تحل بها. على ألا يتجاوز عدد أعضاء الحكومة عن 16 عضوا وأن يكون جميع الأعضاء من ذوي الكفاءات التي لم تتورط في الصراع المسلح مع أي طرف ولا تنتمي لأي طرف حزبي.

يمنع رئيس وأعضاء الحكومة الانتقالية من ترشيح أنفسهم في أول انتخابات اتحادية للرئاسة أو لعضوية البرلمان الاتحادي عقب الاستفتاء على الدستور الاتحادي للبلاد.

 لتسهيل عمل المتفاوضين يقترح الوسطاء أن يرأس الحكومة لمدة سنتين المهاجر والخبير الاقتصادي اليمني المقيم في واشنطن جمال نعمان وعضوية.

1. اللواء حيدر الهبيلي وزيرا للدفاع – مفرح بحيبح نائبا أول له وزكريا الشامي نائبا ثانيا

2. السيد آزال الجاوي وزيرا للداخلية – جلال الرويشان نائبا له

3. السيد أحمد بن مبارك وزيرا للإدارة الاتحادية – علي البخيتي نائبا له

4. القاضية أفراح بادويلان وزيرا للعدل ـ الدكتور يحيى الماوري نائبا لها

5. السيد محسن بن فريد وزيرا للمواصلات

6. السيد حسين الفضلي وزيرا للتعليم

7. السيدة هدى البان وزيرا للشؤون الاجتماعية

8. السيدة ذكرى الصبيحي وزيرا للصحة

9. السيد عبدالله الصايدي وزيرا للخارجية – محمد عبدالسلام نائبا له

10. السيد نصر طه مصطفى وزيرا للإدارة المحلية

11. السيد مصطفى نعمان وزيرا للتخطيط

12. السيد أيوب الحمادي وزيرا للطاقة

13. السيد خالد الرويشان وزيرا للإعلام

14. السيد منير الماوري وزيرا للمهاجرين

15. السيد محمد جميح وزيرا للثقافة

 منعا لنشوب عراقيل نتيجة التنافس غير الحميد على تمثيل الدولة في السفارات السيادية يقترح الوسطاء التوافق التشكيل التالي خلال الفترة الانتقالية:

16. السيد أحمد مثنى سفيرا لليمن في واشنطن

17. السيد أبو بكر القربي سفيرا لليمن في لندن

18. السيدة نبيلة الحكيمي سفيرا لليمن لدى الاتحاد الأوروبي

19. السيد علي عشال سفيرا لليمن في باريس

20. السيد مبارك البحار سفيرا لليمن في موسكو

21. السيد معين عبدالملك سفيرا لليمن في بكين

22. السيدة ليزا الحسنى سفيرا لليمن في الرياض

23. السيد إبراهيم الجهمي سفيرا لليمن في القاهرة ومندوبا في الجامعة العربية

24. السيد إبراهيم الديلمي سفيرا لليمن في بيروت

25. السيدة كلثوم باعلوي ممثلة لليمن لدى الأمم المتحدة وعبدالله السعدي نائبا لها

يقترح الوسطاء الإسراع في فتح مطار صنعاء الدولي وتكليف السيد عبدالسلام الحداد بإدارة الخطوط الجوية اليمنية لإعادة بنائها وعلى الحكومة توفير الإمكانات اللازمة لذلك إضافة إلى إعادة تأسيس خطوط أليمدا تحت أي مسمى جديد يتم التوافق عليه من قبل أعضاء الحكومة المؤقتة.

يرشح الوسطاء كلا من الشيخ أمين عاطف والشيخ حسين العجي العواضي والشيخ علوي الباشا بن زبع والسيد عمار العولقي لعضوية لجنة رعاية شؤون القبائل لتصفية أية خلافات قبلية قائمة وإشراك القبائل اليمنية شمالا وجنوبا في إحلال السلام الشامل والدائم في اليمن.

يمكن قراءة الخبر من المصدر موقع برق برس من هنا

أضف تعليقـك