اقتصاد

وول ستريت تقفز متأثرة بقرار أمريكا بتأجيل الضرائب الإلكترونية على الصين

المشهد العربي
مصدر الخبر / المشهد العربي

أغلقت بورصة وول ستريت على مكاسب، الثلاثاء، بعد إعلان إدارة ترامب تأجيل فرض رسوم استيراد مزمعة على بعض المنتجات الصينية، بنسبة 10% أي ما يعادل 300 مليار دولار، وهو ما دفع المستثمرين للعودة إلى شراء الأسهم. 
وأنهى المؤشر داو جونز الصناعي جلسة التداول في بورصة وول ستريت مرتفعا 307.78 نقطة، أو 1.19%، إلى 26215.15 نقطة في حين صعد المؤشر ستاندرد آند بورز 500 الأوسع نطاقا 42.57 نقطة، أو 1.48%، ليغلق عند 2926.32 نقطة.
وأغلق المؤشر ناسداك المجمع مرتفعا 152.95 نقطة، أو 1.95%، إلى 8016.36 نقطة.
وفي وقت سابق من يوم الثلاثاء، قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، إن إدارته قررت تأجيل فرض رسوم جمركية على بعض الواردات الصينية حتى منتصف ديسمبر/كانون الأول لتفادي إلحاق ضرر بالمتسوقين الأمريكيين قبيل عطلة عيد الميلاد، بالإضافة لأسباب أخرى.
وأضاف قائلا للصحفيين “نحن نفعل هذا من أجل موسم الكريسماس”، مؤكدا الهدف من القرار وهو مساعدة أناس كثيرين. 
وعن المحادثات الهاتفية بين أمريكا والصين بشأن المفاوضات التجارية، قال ترامب: “إن المحادثات كانت مثمرة للغاية وإيجابية جدا، وإنه متفائل بشأنها”.
وفي معرض حديثه، أشار رئيس الولايات المتحدة الأمريكية إلى ارتفاع أسواق المال، الثلاثاء، لأسباب عديدة من ضمنها تأجيل الرسوم الجمركية على منتجات صينية”.
وقال مكتب الممثل التجاري الأمريكي، في وقت مبكر من صباح الثلاثاء، إن إدارة ترامب سترجئ فرض رسوم جمركية بنسبة 10% على منتجات صينية محددة، بما في ذلك أجهزة الكمبيوتر المحمولة والهواتف الخلوية، والتي من المقرر أن يبدأ تطبيقها الشهر المقبل.

يمكن قراءة الخبر من المصدر موقع المشهد العربيمن هنا

أضف تعليقـك