اخبار اليمن الان

اتفاق وتفاهمات جديدة بين قيادة التحالف ومليشيات الانتقالي

مأرب برس
مصدر الخبر / مأرب برس

نفى نزار هيثم المتحدث باسم مايسمى المجلس الانتقالي الجنوبي في عدن السبت، أن تكون هناك عملية انسحاب بل أن ما يحدث يأتي في إطار التفاهمات، مع قيادة التحالف العسكري الذي تقوده السعودية في اليمن، على لجنة مشتركة بقيادتها للإشراف على بعض المواقع الخدمية في المدينة.

وقال هيثم في حديث لاذاعة مونت كارلو “أن الانسحاب كمصطلح غير موجود، وما يحدث يأتي في إطار التفاهمات مع قيادة التحالف العربي، وهذه التفاهمات تصب دائما في خدمة المواطنين.

 واضاف :حاليا تم الاتفاق على ان تكون هناك لجنة فنية مشتركة لإدارة المنشئات الخدمية، كالبنك المركزي والمستشفى والمجمع القضائي، هذه المنشئات تعتبر خدماتية بالنسبة للمواطنين وبالتالي لا خلاف حولها وعملية تأمينها ستكون مشتركة تحت إشراف مباشر من قيادة التحالف بقيادة السعودية لضمان عدم تواجد أي عناصر قد تخل بالأمن في اتجاه الحكومة الشرعية. ”

ويأتي حديث هيثم ردا على إعلان تحالف دعم الشرعية في اليمن، صباح يوم السبت 17 أغسطس 2019، أن وحدات المجلس الانتقالي الجنوبي وقوات الحزام الأمني، بدأت الانسحاب والعودة إلى مواقعها السابقة في العاصمة اليمنية المؤقتة عدن، وذلك استجابة لدعوات التحالف.

وكان وزير الإعلام اليمني، معمر الإرياني، رحب بما اسماه انسحاب مليشيات المجلس الانتقالي من عدد من المقرات الحكومية في مدينة عدن، بينها الأمانة العامة لمجلس الوزراء والمجلس الأعلى للقضاء والبنك المركزي ومستشفى عدن.

وقال الوزير ،في سلسلة تغريدات تابعها مأرب برس على تويتر، إنه “يجري استكمال إجراءات تسليم وزارة الداخلية ومصفاة عدن إلى ألوية الحماية الرئاسية بإشراف تحالف دعم الشرعية”.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

أضف تعليقـك