اخبار اليمن الان

الشيخ لحمر العولقي.. يحذر أبناء شبوة من أمر مهم يخطط ضدهم

عدن الغد
مصدر الخبر / عدن الغد

حذر الشيخ القبلي لحمر علي لسود العولقي أبناء شبوة في رسالة عاجلة من مغبة الدخول في أتون صراع سياسي, والذي يخطط له من قبل قوى لا تريد الخير لشبوة على حد تعبيره.

وجاء في رسالته العاجلة والتي تلقت صحيفة “عدن الغد” نسخة منها:

عاجل

نداء من الشيخ لحمر علي لسود العولقي الى كل أبناء شبوة

الى كل أخواني وأبنائي ابناء محافظة شبوة كلا باسمه وصفته ومكانته الاجتماعية وانتمائه السياسي والقبلي والمناطقي أوجه هذا النداء نحن لحمر علي لسود أحد مواطني شبوة وأحد الحريصين عليها وعلى سلمها الاجتماعي ونقول للجميع ان شبوة جنوبية وستبقى جنوبية تتأثر وتؤثر بالجسد الجنوبي في كل المراحل والمتغيرات على الساحة الجنوبية السياسية والاجتماعية وقد كانت شبوة حاضرة وفاعلة في كل المنعطفات وعليه فان هذه المرحلة التي يمر بها وطنا الجنوبي تعد من أخطر المراحل منذ قيام ثورتنا الجنوبية عام 2007 م والمطالبة باستعادة دولتنا وهويتنا الوطنية الجنوبية ولا يمكن لشبوة وأبنائها ان يتخاذلون بالقيام بدورهم المناط بهم في هذه المرحلة بل سيصطفون مع كل ابناء الجنوب في خندق واحد لنيل الاستقلال الذي لاحت بشائره في الأفق.

وبناءا على هذا الواقع وهذه الحقائق وحرصا منا على تجنيب المحافظة واهلها ويلات الصدام فاننا ندعو كل ابناء المحافظة الى وقفت رجل واحد وتجنيب المحافظة ويلات الحرب والاقتتال والدمار ومعالجة وضعنا عبر التفاهمات وتفويت الفرصة على كل المتربصين بأمن واستقرار المحافظة ..

اننا نناشد عقل وضمير اخواننا من ابناء شبوة في الطرف الأخر الى تحكيم العقل فهم والجميع يعرفون ان شبوة جنوبية وهي من أوائل المحافظات الجنوبية التي قاومت المحتل وجيوشه وامنه المركزي وقدمت قوافل من الشهداء من اجل هدف التحرير واستعادة الكرامة وكنا واياهم في مقدمة الصفوف لمقاتلة جحافل الحوثي وعفاش في 2015م ولذلك فاننا نناشدهم بالعودة الى صفوف اهلهم واخوانهم فالمعركة مع العدو لم تضع أوزارها ولا زالت مستمرة وشبوة والجنوب بحاجة الى كل ابنائه في هذه المرحلة.

نناشدكم بالله ثم بالدين وبالاخوة والنسب والانتماء لشبوة ان لا تجعلوا الاقتتال بيننا لتنفيذ أجندات قوى الشمال التي لا يهمها الا نفط وثروات شبوة.

ونناشد كل القوى السياسية والاجتماعية الجنوبية أخذ الامر على محمل الجد واليقظة في العاصمة عتق وفي كل المدن والارياف والطرقات ولا تغركم تطمينات العدو ومن اعتادوا على الغدر والخيانة والتأمر على محافظتنا وعلى الجنوب عامة.

كما نكرر دعوتنا ومناشدتنا الى جميع ابناء المحافظة ونخص بالذكر السلطة المحلية العسكرية والمدنية في المحافظة والذي هم من ابناء المحافظة ويعرفون طبيعة التوازنات السياسية والاجتماعية والقبلية فيها ندعوهم الى تحكيم العقل والمنطق وان يكونوا واقعيين ويتنازلوا انطلاقا من مسئوليتهم وتجاوبا مع الامر الواقع على الارض وسيظل الجميع أخوة وشركاء في شبوة وفي الجنوب ونذكرهم ان الحوثي عندما دخل الى صنعاء ذابت الفرقة الأولى مدرع والحرس الجمهوري والحرس الرئاسي وقال قادتهم سنجب صنعاء الدمار وسنجب اهلنا سفك الدماء .

أخيرا أخواني ابناء شبوة جميعا لسنا من دعاة الحروب ولا زلنا نرفض اي مواجهات عسكرية فيما بين ابناء المحافظة ولكننا في نفس سنظل نقاوم المحتل بكل ما اوتينا من قوة وهذا حقنا المشروع دينا وعرفا وقانونا كجنوبيين ارضنا لا زالت محتلة .

ونسأل الله ان يخمد كل فتنه وان يجنب شبوة وكل الجنوب الاقتتال البيني.

يمكن قراءة الخبر من المصدر موقع عدن الغد من هنا

أضف تعليقـك