اخبار العالم

ترمب عن إبعاد "كاتمة أسراره" من البيت الأبيض: أسامحها!

الرأي برس
مصدر الخبر / الرأي برس

علق الرئيس الأميركي، دونالد ترمب، السبت، على إبعاده لكاتمة أسراره، مادلين ويسترهوت، من خلال حسابه على “تويتر” قائلاً إنها
شخص جيد جداً وتخضع لعقد ملزم بحفظ السرية، ولا “أعتقد أنه سيكون هناك أي سبب لاستخدامه ضدها”، بحسب تعبيره.

وأضاف ترمب: “اتصلت (مادلين) بي بالأمس واعتذرت.. لقد مرت بليلة سيئة. أنا أتفهم تماماً وأسامحها!”.

وأنهى التغريدة بأنه يحب ابنته تيفاني فهي رائعة.

وكان ترمب قد علق، في وقت سابق، على إبعاد مساعدته الشخصية، مادلين ويسترهوت، عن العمل معه، قائلاً إن رحيلها المفاجئ عن البيت الأبيض كان “تلقائياً”، بعد أن قالت أشياء كانت “مؤلمة قليلاً” عندما كانت “سكرانة”.

وأكد ترمب مساء الجمعة أن مساعدته الشخصية السابقة، قد طردت من البيت الأبيض، بعد أن أدلت بتعليقات مستهجنة عن عائلته، خلال عشاء غير رسمي مع المراسلين في وقت سابق من هذا الشهر.

وقال ترمب: “أعتقد حقاً أنها كانت قد مرت بليلة سيئة وأنها لم تكن على ما يرام”.

وكانت وسائل الإعلام الأميركية كشفت أن سبب طرد الرئيس الأميركي لكاتمة أسراره هي أنها أفشت للمراسلين أسرار علاقته ببناته إيفانكا وتيفاني.
ووفقا للإعلام الأميركي، قالت ويسترهوت في حديث مع الصحافيين لم يكن مخصصاً للتسجيل، إن العلاقة بينها وبين ترمب أفضل من العلاقة بينه وبين ابنتيه.

كما أنها كشفت عن أن الرئيس لم يرغب بالتقاط صور له مع ابنته تيفاني، لأنه يعتبرها ممتلئة جداً، كما قالت مازحة إن ترمب لا يمكن أن يميزها وسط حشد من الناس.

 

يمكنك زيارة الخبر الاصلي من هنا >> هذا الخبر المنشور بموقع اخبار اليمن جرى نشره من موقع الراي برس

أضف تعليقـك