اخبار اليمن الان

صحيفة أمريكية شهيرة تربط بين نشاط القاعدة وداعش في اليمن وهمينة حزب الإصلاح على الحكومة

تحديث نت
مصدر الخبر / تحديث نت

تحديث _ وكالات

قالت صحيفة انترناشيونال بيزنس تايمز الأمريكية، إن هيمنة حزب الإصلاح المتشدد على حكومة الرئيس عبد ربه منصور هادي في اليمن، له علاقة بعودة التنظيمات الإرهابية في اليمن.

وأشارت الصحيفة، إلى أن المعلومات تشير إلى أن تنظيم القاعدة وتنظيم داعش عادا إلى الظهور في اليمن، بعد قرابة ثلاث سنوات من تمكن قوات تقودها الإمارات من طرد التنظيم منها، وهو ما مثير للقلق بنفس القدر.

وأشارت الصحيفة إلى أن مراقبين يمنيين يربطون عودة الهيمنة المتزايدة على الإصلاح في حكومة الرئيس هادي، مشيرة إلى أنه تاريخياً ، يُزعم أن الإصلاح ، الذراع السياسي لجماعة الإخوان المسلمين في اليمن ، قد وقف إلى جانب تنظيم القاعدة في جزيرة العرب وتنظيم الدولة الإسلامية ، حيث كان يشاطرهما أجندة ورؤية مماثلة في البلد الذي مزقته الحرب.

كما أشارت إلى أن علي محسن الأحمر ، نائب الرئيس اليمني ، ينتمي إلى الإصلاح ، ونقطة ارتباطه بهذه الجماعات هي المعرفة العامة، حسبما ذكرت تقارير نقلا عن آراء المعلقين ومواقع التواصل الاجتماعي من قبل الجماعات المسلحة المعروفة عالميا والصور الفوتوغرافية ومقاطع الفيديو.

ويشير التقرير دائمًا إلى تجدد النشاطات المسلحة في الهجمات على أهداف مختلفة في اليمن خلال الشهر الماضي ، والتي زعمت تنظيم القاعدة في جزيرة العرب أو داعش أنها تحمل علامات لا لبس فيها على طريقة عملها المعتادة ، حسبما ذكر التقرير.

يمكن قراءة الخبر من المصدر تحديث نت من هنا

أضف تعليقـك