اقتصاد

الإسعاف الاقتصادي.. خطة الحكومة السودانية في أولى مهماتها

المشهد العربي
مصدر الخبر / المشهد العربي

قال الدكتور أحمد البدوي وزير المالية والتخطيط الاقتصادي السوداني، إن برنامجه الاقتصادي سيكون برنامجا إسعافيا في أول 200 يوم، لإعادة هيكلة الموازنة وإجراءات تثبيت الأسعار.
 وأشار “البدوي”، خلال مؤتمر صحفي عقده عقب تأدية اليمين الدستورية، إلى أن ثورة ديسمبر/كانون الثاني تجسد منهجها في شعارها الأبرز “حرية، سلام، وعدالة”، وبرنامجنا يجب أن يعكس ويجسد المعاني العظيمة للثورة.
 وأضاف: “سنبذل كل جهد لتثبيت الاقتصاد وإعادة هيكلة الموازنة، وسنعالج بطالة الشباب عن طريق برامج إسعافية”.
 وتابع وزير المالية والتخطيط الاقتصادي السوداني: “نهدف إلى الانتقال للتحول الهيكلي وتدريب الشباب للاستعداد للثورة الرقمية”.
وأعلن “البدوي” عن انطلاق برامج إصلاح متفق عليها في إطار الحوار المجتمعي ليخاطب بها المجتمع الدولي، تتم خلال المرحلة الأولى للحكومة الانتقالية.
وقال “البدوي” لوكالة الأنباء السودانية: “نتوقع خلال المرحلة دعما من الصناديق التنموية يشارك فيها أشقاء السودان في حلقات متواصلة تبدأ في المرحلة الأولى من أجل تخفيف أعباء المعيشة والاحتياجات المطلوبة، وبعدها إلى آفاق أرحب يتم الاتفاق عليها”.
وأشار “البدوي” إلى أن أي دعم من الأشقاء يسهم في تثبيت أسعار الصرف، ليكون سعر الصرف مرنا في إطار متوازن “حتى نبتعد عن التقلبات الكثيرة في أسعار الصرف الذي يحتاج لمزيد من الرصيد”.

يمكن قراءة الخبر من المصدر موقع المشهد العربيمن هنا

أضف تعليقـك