اقتصاد

العملة السورية تسجل تدنيا غير مسبوق في السوق السوداء

المشهد العربي
مصدر الخبر / المشهد العربي

تجاوز سعر صرف الدولار 675 ليرة في السوق السوداء،الأحد، لتسجل تدنيا غير مسبوق منذ بدء الأزمة السورية.
وأفاد خبراء اقتصاديون لموقع “الوطن” السوري بأن أسباب تدني عملة البلاد غير واضحة، فيما اقترح آخرون اتخاذ إجراءات جزائية بحق من يثبت تورطه بالمضاربة بالدولار سواء كان بنوكا أم أشخاصا أم فعاليات.
وأكد الخبراء على وجوب إعادة النظر بسياسة تمويل الاستيراد، وربما الانسحاب منها وترك الموضوع للقطاع الخاص، مع وضع قيود صارمة ومتشددة على الاستيراد إلا للحاجة القصوى.
ورأى آخرون ضرورة ضبط سوق الصرف بشكل عاجل وفوري وجاد، عبر إغلاق شركات ومكاتب الصرافة، وحصر التعامل بالدولار للحاجة الأساسية، عن طريق الدولة بشكل كامل.
ويأتي تدني قيمة الليرة السورية تزامنا مع تشديد العقوبات الغربية على البلاد، فيما تسعى دمشق إلى التخفيف من وطأة هذه العقوبات عبر تشجيع الاستثمارات الأجنبية.
يذكر أن السلطات السورية كانت احتضنت يوم الخميس الماضي معرض دمشق الدولي الذي شاركت فيه المئات من الشركات المحلية والأجنبية، وقالت إن المعرض يبعث برسالة “انتصار” رغم العقوبات المفروضة على البلاد.

يمكن قراءة الخبر من المصدر موقع المشهد العربيمن هنا

أضف تعليقـك