اليمن عاجل

مصادر صحفية تؤكد فشل حوار جدة

قال صحفي سعودي بارز ان المؤشرات الواضحة تؤكد فشل الحوار السياسي بين الحكومة الشرعية والمجلس الانتقالي في مدينة جدة السعودية .

وقال الصحفي حمود ابو طالب في مقال له بصحيفة “عكاظ” ان السعودية والإمارات لن ينحازا إلى أي طرف وسيذهبان للعمل على تأمين حدودهما في وجه التهديدات الأمنية.

وقال ابوطالب ان الانتقالي والشرعية يلعبان بكرة نار كبيرة .

وقال ابو طالب :” للأسف الشديد فإن المؤشرات لا تؤكد حسن النوايا بين الطرفين منذ بدء الدعوة للحوار. ً كل طرف وضع شروطا يبدو

من الصعب تحقيقها الآن كمدخل للحوار والجلوس إلى طاولة المفاوضات. صحيح أن وفد الانتقالي رحب بالدعوة لكن

ليس ثمة ملامح للمرونة في موقفه تجاه شروطه، بينما حكومة الشرعية تمارس الصمت الملتبس والانكفاء على

نفسها والغموض في موقفها، وهي من الحالات الغريبة للحوار أن يوجد الطرفان في مكان واحد ثم لا يتقابلان

ً مباشرة، بينما سبق لحكومة الشرعية الجلوس وجها لوجه مع ممثلي الحوثيين، العدو الأساسي لكل اليمن واليمنيين.

وكذلك فإن ما لا يبشر بصدق النوايا والتفاؤل بحلحلة الأزمة هو استمرار التصعيد الإعلامي المحموم بين الطرفين

لتحشيد مزيد من الاستقطاب والتوتر في الساحة الشعبية اليمنية.

واضاف بالقول :” لتعرف الأطراف التي تلعب بكتلة النار الكبيرة في اليمن أن المملكة والإمارات لن تدخلا لعبة الاستقطاب والانحياز؛ لأن هدفهما استقرار وسلامة وأمن اليمن كبلد عربي وجار إستراتيجي، ولكن في النهاية اليمن مسؤولية اليمنيين، والدولتان قادرتان على حماية أمنهما وتأمين حدودهما والحفاظ على مصالحهما الاقتصادية واستقرارهما ً الجيوسياسي، لكن الذنب سيبقى معلقا برقاب الذين يتاجرون بمستقبل وطنهم ويمعنون في عذابات شعبه.

 

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

أضف تعليقـك