تقارير

تصعيد إماراتي جديد في سقطرى «تفاصيل»

قالت مصادر محلية أن خلافات كبيرة نشبت بين السلطة المحلية والإمارات العربية المتحدة في محافظة سقطرى مؤخرا عقب عودة مسؤول إماراتي للجزيرة.
وأضافت المصادر إن الإمارات أقدمت على فصل الأسلاك الكهربائية التي توصل التيار الكهربائي للمنازل بالمحطة العامة للكهرباء في مديرية قلنسوة وقامت بربطها بمولدات خاصة تابعة لها عقب انطفاء الكهرباء ليوم واحد فقط، بحجة تقديم الخدمة للسكان.
وبحسب المصادر فقد جاء هذا التصعيد الجديد عقب وصول المندوب الإماراتي خلفان المزروعي إلى الحزيرة منذ يومين قادما من أبوظبي.
وذكرت المصادر أن هذا التوجه آثار استياء السلطة المحلية التي جرت هذه الخطوات بعيدا عن موافقتها، وتعتبرها انتقاصا من دورها، مؤكدة أن هذه القضية وصلت إلى رئيس الوزراء معين عبدالملك.
يُذكر أن سقطرى شهدت في مايو/أيار 2018 توترا غير مسبوق إثر إرسال الإمارات قوة عسكرية إليها.
في المقابل أعربت الحكومة اليمنية في وقت سابق عن رفضها وجود أي تشكيلات عسكرية أو أمنية للقوات الإماراتية في أرخبيل سقطرى على غرار قوات الحزام الأمني في عدن ومحافظات جنوبية أخرى.

يمكنك زيارة الخبر الاصلي من هنا >> هذا الخبر المنشور بموقع اخبار اليمن جرى نشره من موقع الخبر

أضف تعليقـك