اخبار اليمن الان

محافظ شبوة يتهم الإمارات بتحويل منشأة بلحاف لثكنة عسكرية

المشاهد نت
مصدر الخبر / المشاهد نت

المشاهد – متابعات

اتهم محافظ محافظة شبوة محمد صالح بن عديو، دولة الإمارات بتحويل منشأة مشروع بلحاف لتصدير الغاز المسال إلى ثكنة عسكرية وتكديس الأسلحة فيها.

وأضاف بن عديو في حوار مع “المصدر أونلاين” أن الحكومة طلبت نقل القوات العسكرية الإماراتية من بلحاف كي يعاد تشغيل المشروع، مؤكدا أنهم يعملون على تثبيت الاستقرار في المحافظة من خلال إعادة انتشار قوات الأمن والجيش.

وأشار إلى هروب بعض القوات الموالية للانتقالي الانتقالي الى المنشأة وتم توفير الغطاء لهم من قبل القوة الإماراتية المتواجدة هناك، بحسب قوله.

وأكد بن عديو جاهزية السلطة المحلية في المحافظة فنياً وأمنياً لإعادة تشغيل المشروع، وما يعيقها فقط هو تواجد القوات الإماراتية داخل المنشأة.

وكانت القوات الحكومية سيطرت على كامل مديريات محافظة شبوة، في 26 من أغسطس ابلماضي وتمركزت في محيط المنشأة عقب مواجهات مع قوات النخبة الشبوانية الموالية للمجلس الانتقالي المدعوم من الإمارات.

وتعتبر منشأة بلحاف الغازية أكبر مشروع صناعي واستثماري في اليمن بدأ إنتاجه في عام 2009م وتقدر طاقته الإنتاجية 6.7 ملايين طن، ويوفر إيرادات تقدر بأربعة مليارات دولار سنوياً.

يمكن قراءة الخبر من المصدر المشاهد من هنا

أضف تعليقـك