اخبار العالم

الشاهد مكسوراً: فلنلتقط رسالة الشارع التونسي

عدن الغد
مصدر الخبر / عدن الغد

بعد أن أظهرت مؤشرات أولية، ليل الأحد، تراجع رئيس الحكومة التونسية يوسف الشاهد بين صفوف المرشحين للرئاسة، طالب الشاهد بالتقاط الرسالة التي وجهها الناخب التونسي.

وحث أنصاره على فهم الرسالة التي تجلت عبر النتائج التقديرية التي كشفت عنها استطلاعات الرأي، الأحد، والتحضير للانتخابات التشريعية.

أتى موقف الشاهد بعد أن أظهر استطلاع رأي أجرته مؤسسة “سيجما كونساي” بالتوازي مع عملية الاقتراع حلوله بعيداً في الترتيب، حيث احتل المركز الخامس بنسبة 7.5 في المئة، في حين حل الأكاديمي المستقل وأستاذ القانون المتقاعد قيس سعيد في المركز الأول بنسبة 19.5 في المئة، وخلفه رجل الأعمال وقطب الإعلام الموقوف في السجن نبيل القروي بنسبة 15.5 في المئة.

إلى ذلك، قال الشاهد في تصريح للصحافة أمام أنصاره في مقر حملته، بحسب ما نقلت وسائل إعلام محلية: “هناك تراجع في نسبة المشاركة في الاقتراع. المشاركة كانت ضعيفة وهذا عنصر مؤثر على المسار الديمقراطي. علينا أن نفهم السبب ونلتقط الرسالة”.

كما تحدث عن تشتت الناخبين ضمن “الصف الديمقراطي”، قائلاً:” “تشتت الأصوات أدى إلى تلك النتيجة، ويجب أن نتدارك ذلك في الانتخابات التشريعية”.

يذكر أن الانتخابات التشريعية ستجري في 6 أكتوبر.

يمكنك زيارة الخبر الاصلي من هنا >> هذا الخبر المنشور بموقع اخبار اليمن جرى نشره من موقع عدن الغد

أضف تعليقـك