اليمن عاجل

“خالد بن سلمان” يرد على اعلان الحوثيين وقف الهجمات على السعودية

الجوزاء نيوز
مصدر الخبر / الجوزاء نيوز

قال نائب وزير الدفاع السعودي خالد بن سلمان “على أبناء اليمن والشعوب العربية، بكافة مكوناتها دون استثناء، ان تعي ان نظام طهران لا ينظر لمؤيديه سوى كأدوات لتحقيق أطماعه وحمايته لا لحماية دولهم وشعوبهم”.

وبدا حديث المسؤول السعودي غير حاد على ميلشيات الحوثي والتي تعمل ضمن أجندات إيران في اليمن، حيث خاطبهم بأسلوب مختلف، ويأتي عقب اعلان الحوثيين وقف الصواريخ على السعودية.

وأضاف في سلسلة تغريدات -بحسابة على موقع تويتر – “يدعي نظام طهران أنه يحمي المستضعفين ونراه اليوم يتغطى بشكل رخيص وجبان بالـ “مستضعفين” لحماية بقاءه وأمنه”.

وأشار بن سلمان “تأبى مروءة العرب، إلا ان يتحمل المرء (والدول) المسؤولية ويواجه التحديات برأس مرفوع، ولا يلقي المسؤولية على غيره، بأي حال من الأحوال، خاصة من هم اقل من حيث الحجم والقوة”.

ويأتي حديث “بن سلمان” عقب إعلان ميلشيات الحوثي الانقلابية في العاصمة صنعاء وقف استهداف المملكة العربية السعودية بالطائرات المسيرة والصواريخ الباليستية، ضمن ما أسموها مبادرة أحادية لتحقيق السلام.

وخلال الأيام الماضية تبنت ميلشيات الحوثي قصف “أرامكو” السعودية بطائرات مُسيرة، في الوقت الذي استبعدت وزارة الدفاع السعودية ان يكون القصف مصدره اليمن وكشفت ان القصف من شمال السعودية ، واتهم مسؤولون امريكيون إيران بقصف المنشأة السعودية.

وفي مارس الماضي كشف صحيفة لندنية “أن مسؤولية الإشراف على الملف اليمني داخل الحكومة السعودية باتت بعهدة نجل الملك، الأمير خالد بن سلمان، نائب وزير الدفاع”. وكان قد استهل مهامه كنائب لوزير الدفاع بزيارة القوات السعودية المرابطة على الحدود الجنوبية مع اليمن.

وفي أغسطس الماضي زار “خالد بن سلمان” الولايات المتحدة لمناقشة الملف اليمني والجهود السياسية في إحلال السلام، عقب تسريب صحيفة “وول ستريت جورنال” لأمريكية، عن خطة أمريكية لرعاية حوار سعودي حوثي في مسقط لإنهاء الحرب في اليمن.

ورجحت وكالة «بلومبيرغ» الأمريكية أن تـكون مخاوف السعودية من الانفتاح الأمريكي على الحوار مع الحوثيين وإيران في صميم أجندة زيارة بن سلمان، نائب وزير الدفاع السعوي لواشنطن، على خلفية توقعات بأن تتطور سياسة ترامب تجاه إيران واليمن على جدول أعمال المحادثات في الإدارة الامريكية.

يمكن قراءة الخبر من المصدرموقع الجوزاء من هنا

أضف تعليقـك