اخبار الرياضة

هازارد يهز الشباك وريال مدريد يمدد صدارته للدوري الإسباني

وكالة خبر للانباء
مصدر الخبر / وكالة خبر للانباء

مدريد (رويترز) – أحرز إيدن هازارد هدفه الأول مع ريال مدريد في الفوز 4-2 على ضيفه غرناطة صاحب المركز الثاني في مباراة مثيرة باستاد سانتياجو برنابيو ليمدد صاحب الأرض صدارته لدوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم بفارق أربع نقاط يوم السبت.

ومنحت أهداف هازارد وكريم بنزيمة ولوكا مودريتش، بتسديدة مذهلة بعيدة المدى، تقدما مريحا لريال لكن هدفي داروين ماتشيز، من ركلة جزاء، ودومينجوس دوارتي قلصا الفارق وسط قلق جماهير صاحب الأرض من انهيار فريقها قرب النهاية.

وحسم البديل جيمس رودريجيز انتصار ريال مدريد في الوقت المحتسب بدل الضائع ليرتفع رصيد الفريق إلى 18 نقطة من ثماني مباريات مقابل 14 نقطة لغرناطة صاحب المركز الثاني.

وأبدى داني كاربخال مدافع ريال مدريد غضبه من اهتزاز شباك فريقه بهدفين متأخرين لتعود ذكريات الفوز الصعب 3-2 على ليفانتي في وقت سابق من الموسم الحالي.

وأبلغ الصحفيين ”لا يمكن أن نعاني بهذا الشكل بعد التقدم 3-صفر، علينا تصحيح هذا الأمر. أفلتنا من ذلك اليوم وضد ليفانتي لكن لو واصلنا فعل ذلك سنفقد النقاط.

”هذا ليس دليلا على استقرار الأداء ويجب أن نكون أكثر شراسة لكن بغض النظر عما سيحدث هذا الأسبوع سنظل في الصدارة“.

ويملك أتليتيكو مدريد صاحب المركز الثالث فرصة تقليص الفارق إلى نقطة واحدة مع ريال مدريد عندما يحل ضيفا على ريال بلد الوليد فيما يستضيف برشلونة، الذي يملك 13 نقطة، منافسه أشبيلية يوم الاحد.

وعلى الرغم من الصدارة وحفاظه على سجله الخالي من الهزيمة في الدوري كان ريال تحت الضغط بعد التعادل المتواضع 2-2 مع ضيفه كلوب بروج في دوري أبطال أوروبا يوم الثلاثاء.

وحل غرناطة ضيفا على فريق العاصمة بعدما فاجأ الجميع في عودته إلى دوري الأضواء وتقدمه إلى المركز الثاني بفضل أربعة انتصارات في خمس مباريات من بينها تغلبه 2-صفر على برشلونة حامل اللقب.

وغاب مارسيلو وفيرلان ميندي وناتشو عن ريال مدريد لذا شارك كاربخال في مركز الظهير الأيسر فيما لعب الحارس ألفونس أريولا بدلا من تيبو كورتوا الغائب بسبب المرض والذي تعرض لانتقادات عنيفة بسبب أدائه في مواجهة بروج.

وبدأ فريق المدرب زين الدين زيدان المباراة بشكل مثالي عندما منحه بنزيمة التقدم عقب تمريرة من جاريث بيل في الدقيقة الثانية.

وسدد هازارد الكرة من فوق روي سيلفا حارس غرناطة في نهاية الشوط الأول ليحرز هدفه الأول منذ انتقاله قادما من تشيلسي مقابل 100 مليون يورو (109.76 مليون دولار).

وصنع اللاعب البلجيكي الهدف الثالث عندما انطلق من الجانب الأيسر وهيأ الكرة إلى مودريتش ليسددها بقوة في الزاوية العليا في الدقيقة 61.

وقلص غرناطة الفارق في الدقيقة 69 من ركلة جزاء من ماتشيز بعد خطأ ساذج من الحارس أريولا ثم أصبحت النتيجة 3-2 عندما هز دوارتي الشباك من مدى قريب بعد ركلة ركنية.

ولم يهدد الفريق الأندلسي مرمى ريال مدريد بعد ذلك وأهدر بنزيمة فرصة تخفيف توتر جماهير ريال مدريد قبل أن يحسم رودريجيز الفوز.

يمكنك زيارة الخبر الاصلي من هنا >> هذا الخبر المنشور بموقع اخبار اليمن جرى نشره من موقع وكالة خبر

أضف تعليقـك